منتديات أنصار الإمام المهدي ع

المرجعية ماتوب

اذهب الى الأسفل

المرجعية ماتوب

مُساهمة من طرف ابو حسين في الأحد 14 سبتمبر 2008 - 7:32



[size=21]الماء يروب .. و"المرجعية" ما توب...




كتابات - أدهم الطائي



في بداية الاحتلال الامريكي للعراق عمل الامريكان على احتواء جميع أطراف المعادلة العراقية المخربطة، وكان من أهم الاطراف المؤثرة على الشارع العراقي وخاصة الشيعة، هي "مرجعيتهم العليا" التي تسكن في سراديب النجف منذ دهور طويلة، حيث التزمت "المرجعية" في بداية الامر بالسكوت والصمت والنظر بعين المراقب الحذر الى من ستؤول مراكز القوة والفعل لغرض دعمه واسناده والانضواء تحت ولايته، لأن مواقف المرجعية الشيعية عادة ما تكون مسالمة جدا ومداهنة للسيف والعصا الموجودة في كل زمان في العراق – باستثناء قلة طبعاً-.



ففي أيام صدام الذي كان يذبح و"يصلخ" بدون ان يحسب أي حساب "للعمايم" النائمة في السراديب والتي تتطلع للعيش بترف ورغد ورضاء الحاكم الظالم عنها كان هناك موقف إعلامي كشف عن منهج "المراجع" العام في اسلوب تسييس الدين لخدمة "السياسة"، حيث قام المرجع الاعلى في وقتها "السيد الخوئي" بإدانة الانتفاضة الشعبانية "انتفاضة المظلومين" وبتأييد النظام الحاكم ، ولم يختلف عن موقفه هذا جميع "المراجع" الباقين، حيث سكتوا وقبلوا بإدانة الضحية وتمجيد "القاتل" وألقوا بانهزامهم هذا على شماعة "التقية".



قد يكون هذا موقف السيد الخوئي هذا يتقبل كثيرا من النقد والنقاش كونه حدث في ظروف صعبة وإرهابية في أيام صدام، أو قد يكون المرجع المذكور قد أفتى بموقفه هذا تحت التهديد والضغط، لكن ما حدث بعد الاحتلال الامريكي من ظروف ميدانية كانت على العكس تماما.



فديمقراطية "امريكا" لم تعتمد اسلوب "صدام" الهمجي من تكشير الاسنان ورفع السوط، بل استعملت هذه الخبيثة "امريكا" مع مراجع النجف اسلوب الاستمالة والدغدغة والضرب على الوتر الحساس.



فطُعم "الانتخابات" الذي القاه البيت الابيض في العراق وقع في افواه المراجع فابتلعوه بكل سهولة وتلذذ، فالفتوى الشهيرة للسيد "السستاني" بوجوب المشاركة في الانتخابات تؤكد أبتلاعه للصنارة الامريكية بدليل إن "نظرية الانتخابات الرئاسية" تتعارض تماما مع نظرية الشيعة في اسلوب تعيين الحاكم، فالشيعة يقولون بوجوب ان يكون تعيين الحاكم بموجب أمر إلهي بوصية أو نص من نبي أو رسول، وبهذا فهم يتميزون عن باقي المذاهب الاسلامية، فولاية علي بن ابي طالب (ع) والأئمة من أولاه ثابتة عندهم بالنص والوصية من رسول الله (ص).

هذا فضلاً عن أن فتواه المذكورة لم تعتمد او تستند على أي نص او دليل شرعي لا من القرآن ولا من السنة، بل كانت فتوى تعتمد على "رضى وخدمة للحاكم الجديد –أمريكا-"، ولكن للأسف "لا تجري الرياح بما تشتهي السفن"، حيث أن فترة ما بعد الانتخابات شهدت تدهور البلد من جميع النواحي، فمن الصراع على المناصب الى تبادل الاتهامات مرورا بنسيان حقوق المواطنين من الخدمات الى تفجير أزمة ارتفاع اسعار الوقود وشحتها الى الهبوط بواقع الصحة والتعليم وتفشي الفساد واستباحة الدماء العراقية بشكل غير مسبوق حتى على مستوى تاريخ العالم. الامر الذي أدى الى هياج الرأي العام وتذمره من سوء "المنقلب" وكما يقول المثل "ردناها عون طلعت فرعون –الانتخابات-" فما كان من المرجعية الا ان تتنصل من مواقفها المؤيدة للأنتخابات الى الوقوف جانبا وادعائها بأنها لم توجب على الشيعة الدخول فيها وبدأت بإلقاء اللوم على السياسيين لتهدئة غضب "الاتباع".



ويا ريت المرجعية تستفاد من هذا الدرس القاسي الذي مرت به، بل عادت الكرة الان مع أزمة "انتخابات مجالس المحافظات"، فمع ان هذا الموضوع "سياسي بحت ويختص بمؤسسات الدولة" إلا أن كبيرهم "السيستاني" في النجف يأبى إلا ان يتدخل لينهي الموقف لصالح السياسيين طبعا وليس لصالح الشعب "اللي بي ما يخلي" حيث طالعتنا قناة العربية بخبر مفاده أن ممثل السيد السستاني طالب البرلمان العراقي "بالمسارعة" للمصادقة على قانون الانتخابات..!!



فمجالس المحافظات تعتبر هدف دسم لكل الاحزاب والتيارات السياسية والدينية في العراق، والمفروض من "السيد السيستاني" أنه قد تبين له كما تبين لجميع العراقيين طبيعة نوايا الاحزاب العراقية في العراق، فهم ولله الحمد أساتذة في اللهبنة والحرمنة وسرقة اموال الشعب وكذلك فهم بارعون جدا في "التثويل" عن خدمة الشعب.



فحتى صاحب الاغنام يختبر رعاته ويسرح الفاسدين منهم، فكيف بالسستاني اليوم والذي يصفه اتباعه "بصاحب الحكمة السقراطية" يؤيد تمكين هذه الاحزاب مرة أخرى من رقاب الناس؟؟!!



ولكن قالها قديما ابو المثل العراقي "الماء يروب و "..." ما توب"



ايسلند

adhamtaaee@yahoo.com


[/size]

ابو حسين
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 78
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 15/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى