منتديات أنصار الإمام المهدي ع

باب الذباحة والتذکية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

باب الذباحة والتذکية

مُساهمة من طرف خادم الحسين في السبت 19 يوليو 2008 - 7:52

سؤال
أللهم صلى على محمد وال محمدوالايمة المهديين وسلم تسلما
اولا / ماحكم الذباح التى تذبح من المخلفين مثل الوهابية والصوفيه
والاثنى عشرية.
ثانيا-ماحكم اكل اللحوم المستورده والفراخ(الدجاج) وغيرة
وشكر.
avatar
خادم الحسين
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 125
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: باب الذباحة والتذکية

مُساهمة من طرف شيخ جهاد الاسدي في الثلاثاء 22 يوليو 2008 - 4:08

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد الأئمة والمهديين وسلم تسليما..
الاخ العزیز خادم الحسین وفقک الله لکل خیر..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

هذا نص جواب مقتبس من كلام الامام اليماني "صلى الله على آبآئه وعليه وآله وسلم"في اجوبه سابقة لما سألت عنه

ذبائح وسؤر وجسد أصناف المسلمين طاهرة عدا ( خوارج النهروان أو من شاكلهم كالمارقيين والقاسطين والناكثين) ومن كان مثلهم في عصرنا هذا ، و (الذين يقولون بالألوهية المطلقة لمخلوق) ، والناصبیین (سواء نصبوا العداء للأئمة أو للمهديين أو لشيعتهم ).

اما الناصبي فهو الذي نصب العداء للأئمة أو للمهديين أو لشيعتهم سواء برفع السلاح او بالايذاء او بأستحلال الدماء او بهتك العرض او بإستحلال الاموال او الوشاية..

فالخوارج والغلاة والنواصب تذكيتهم غير شرعية وما يذبحومه فهو ميتة وسؤرهم واجسادهم نجسة وذبائحهم التي يباشرون ذبحها حرام اكلها .

وهذه الاصناف المذكورة سواء رفعوا شعاراً بأنهم سنة ام اثنا عشرية ام سلفية ام غیرها من اصناف المسلمین وكان واقعهم بالحقیقة ينطبق عليه احد الاصناف الثلاثة فبذلك يكفي سريان حكم نجاستهم وتجنب ما يذبحونه.

اما قضية الدجاج والاغنام وغيرها من اللحوم المحللة الاكل بعد تذكيتها. فلقد تكاثرت الاسئلة حول شرعية اللحوم الموجود في في الاسواق والذي تذبح في المذابح بحیث لم نرَ بأعيننا التذكية وهل يمکن اکلها ام لا ؛ فالذي عرفناه من الامام احمد اليماني "صلى الله على آبآئه وعليه وآله وسلم" انه لا بد علينا التأكد من شرعية التذكية وفهمنا منه "صلوات ربي على آبائه وعليه وعلى آله الطاهرين المنتجبين" انه تجزي شهادة شخص واحد ثقة من المؤمنين قد تفحص بنفسه وبشكل مباشر بحيث قد ذهب بنفسه الى (المجزرة) اي المكان الذي يذبحون فيه الدجاج او الاغنام او الابقار ورأى بنفسه طريقة التذكية وأن يكون الذي يتولى الذبح مسلم غير ناصبي للنبي او للأئمه او للمهديين"صلوات ربي عليهم اجمعين"وأن يكون ذبحه باليد وبالسكين المتعارفة مثلا - وليس بالماكنة - ومستقبلا القبلة وبقطع الاوداج وأن لا ينخع الذبيحة حال الذبح ، والتسمية حال الذبح ولابد ان لا يكون التفحص والشهادة قد مر عليها مدة بعيدة زمناً قد اصبحت فيها متغيرات دينيه او سياسية او اجتماعية او اقتصادية توجب الشك بالتذكية ؛ وأما الإشارات الموجودة على الدجاج او اللحوم الاخرى فهي غير كافية لإثبات تذكيتها.

ويجب ان يکون معلوما أن التأكد من تذكية مجزرة واحدة لايمكن ان يتعدى حكم اعتبار التذكية لغيرها الا اذا حصل اطمئنان ان كل المجازر في البلد او المدينة تتبع نفس الطريقة كأن تعرف من مصدر موثوق انهم في جميع المجازر يتبعون طرق التذكية الشرعية وان المجازر مراقبة ويفرض عليها ان تكون التذكية يدوية ؛ بالاضافة للشروط البقیة التي یجب احرازها لان هناك ممن اتبع هواه من فقهاء اخر الزمان وهو يفتي بجواز التذكية بالماكنة فما الذي يمنع السفهاء ان يتخذوا فتواه ذريعة لتمرير التذكية بالماكنة كما هو حاصل في معظم البلاد التي تسمي نفسها اسلامية .
avatar
شيخ جهاد الاسدي
مشرف منتدى
مشرف منتدى

عدد الرسائل : 372
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 23/02/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: باب الذباحة والتذکية

مُساهمة من طرف خادم الحسين في الأربعاء 23 يوليو 2008 - 3:08

جزك الله خير مولانا الكريم
وبارك الله فيك
avatar
خادم الحسين
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 125
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى