منتديات أنصار الإمام المهدي ع

هنا العراق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هنا العراق

مُساهمة من طرف کونوا احرارا في الثلاثاء 6 مايو 2008 - 22:47


منقول من كتــابـات لـ جمـــانة علـــي


هنا العراق

كتــابات - جمانة علــي


قال شاعر لم ير العراق، ولكنه احس به، وكانه يخاطب حكومتك .. يا من وليت امرنا في غفلة من الزمن .. يا عريس الغفلة .. وغفلة الايام.. وآآآآخ على حظنا الردي من يوم ان رأيناك.. كماء يتسربل من تحت الابواب .. ببطء مميت..


تعتقل من يحمل صورة الشهيد الثاني قدس الله سره في محموله.. هل جننت ؟ لا ..ما أنت بمجنون .. أنت جلادها وسوء طالعها .. وخرابها ..





"هُنَا العراقْ

في كل ركنٍ حُرةٌّ تُسْبى

وطفلٌ مُقعَد

ودمٌ يُراق "



هنا العراق الذي كان يرزخ تحت نير طاغية واحد فبات فيه اليوم 1500 طاغية وجبار

جاء الاميركان لينقذوك وطني..

فبت في مستنقع "معارضة الامس" تختنق ..

ناضل المناضلون ، وامتلأت السجون

وما ان اندحر "صدامها" نبت له في المالكي وشلته الف راس وراس

اه يا عراق الالم والاسى ..

طلعت من بيت ابوها

طبت ابيت الجرذان

في بدايات السبعينات، استيقظ اهل بغداد على مشانق نصبت في ساحة التحرير

واليوم وفي عهد حقوق الانسان العراقي تدك البيوت على رؤوس اصحابها

وتنتشل الجثث من بين الركام ..





"هُنَا العراقْ .....

هُنَا الأرضُ التّي ..

أعداءُها اغْتَصَبوا ..

وقبلَهُمُ الرفاقْ ..

هُنَا الخيرُ العميمُ .. المستديم ُ ..

هُنَا الشعبُ الفقيرُ .. المستجيرُ ..

هُنَا الحضارةُ ..

والمنارةُ ..

والمهارةُ ..

والتطرُّفُ في الولاءِ ..

هُنَا الطغاةُ على مَدى الأيام سادوا ..

هُنَا الغزاة على مَدى التاريخ بادوا ..

اليوم عادوا .. عانِقوهم ..

بشِّـروهم ..

هاهنا سيُقتَلون .. ويُخْنقون ..

من العِناق ....."



ارض تطفوا على خزين العالم النفطي والناس جياع ..حالهم يبكي الصخر والحديد

فهل ابكاك يا ولي العهر ؟؟؟

لماذا قبلت الولاية؟

الولاية مسؤولية امام الخالق والمخلوق

فاصل دقيق بين مثواك.. ومستقر حالك

في جنة او في نار..

أوما عاد ذلك يهمك؟

المهم ان يبقى حزب الدعوة في السلطة يا سلطان؟

ماذا بقي من حزب الدعوة يا كبير القوم؟

بل ماذا ابقيت انت منه

في ايام نضالكم السلبي، كنت اسمع اسم حزبكم فاشعر ان الشمس تشرق في ظلمة ليل بلادي

اشعر بزهو المنتصر.. وحبور من ادى الصلاة بخشوع

اليوم ... لا ارى سوى اجساد تترنح من اعواد مشانق نصبها ازلامك في كربلاء،

يا ولي الامر يا شجاع .. ليتك بقيت في ايران، في سوريا ..في اي مكان

فكل قطرة دم عراقية جنوبية .. تسقط على ارض العراق اليوم ستقف وتحاسبك يوم الحساب

كل قطرة دم ستعلق في رقبتك ..

تخيل نفسك يوم الحساب، الناس امام الخالق يحاسبون وانت غارق في دم العراق ..







"هُنَا العراقْ .....

هُنَا بداياتُ الحضاراتِ الأبيّة ..

هُنَا نهاياتُ الشعاراتِ الغبيّة ..

هُنَا الثرواتُ تنسى الأغلبيّة ..

هُنَا الضَّحِكَاتُ من شرَّ البليّة ..

هُنَا الجيوشُ لأيِّ معركةٍ تُسَـاق ..

هُنَا جثمانُ أمتََّنا المجيدة ..

هُنَا دُفِنت مآثُرنا التليدة ..

هُنَا أمجادُ أمريكا الجديدة ..

هُنَا صار الخليجُ على الحديدة .. !

هُنَا ذابَت بلادٌ ..

ذات يومٍ ..

اسمها كـان العراق"



انت من اعطى الاوامر، انت من بغبائك سرت خلف الحكيم البليد .. في يومها الاول من الحصار انتهز الاميركان فرصة ذهاب جيش المهدي للصلاة وخلو الشارع من المسلحين فقاموا بالدخول الى منطقة الداخل للمسافة من قطاع 1 الى قطاع 3 الذي يقع مركز شرطة النصر في رقعته الجغرافية فقاموا بالسيطرة على الشارع ..

عاد المسلحون بعد انتهاء الصلاة فوجدوا الطريق قطع عليهم،

سيطر الجيش الامريكي على الوضع في مدخل شارع الداخل فقاموا بقطعه وتمكنت دبابتان قرب المركز من السيطرة على المنطقة باكملها ..

بعض المواطنين كانوا يملكون نواظير رؤية ينظرون اليها من العمارات السكنية فراقبوا احدى الدبابات التي استمرت تطلق النار لمدة 9 ايام بصورة مستمرة

قالت لي حمدية بانها لم تر اي امريكي ينزل من الدبابة ابدا

فقط ترمى بعض الاكياس بين 3 ايام او اكثر فتصورت ان في الدبابة الامريكية فندق اميركي صغير ..

كان هناك جندي اميركي اسود، ذهب 10 رجال من الخيرين من المنطقة الى المسؤول في الدبابة

فصاح به ابو قتيبة: احنه دخيل الخيرين ابو سمرة...يمعود احنه وكعنه بنار المالكي يمعودين احنة ولد تسعة بس امكم جانت ماخذه راحتها واحنه امنا مستورة...

ماهي مطاليبكم ايها السادة؟

قالوا له: بوية مستر احنه ناس مستورين وفقره والله يطيح حظ الي جابكم علينه...غير ديمقراطية تخلي الدبابات تترس شارع الداخل.. شخليتوا للكيات؟

بعد ذلك قام الفريق المفاوض بطرح مطاليب شعب قطاع 2 المظلوم بالسماح لهم بعبور الشارع للتسوق من سوق قطاع 4 وهو سوق الفتح

هكذا طالب قائد الدبابة المقاتلة وقال : ولكم اسمعوا الكم من السابعة صباحا وحتى الثانية عشرة ظهرا تسوقوا بها بكيفكم...كل عائلة لها ان تتسوق ماتشاء وعليها حين تعبر الشرع ان ترفع المراة يدها اليسرى والمسواكَ بيدها اليمنى وان تقوم بالعض على طرف العباية باسنانها الامامية ..

وممنوع بعد 12 ظهرا خروج اي امراة الى الشارع العام خشية ان يكون ذلك احد جنود جيش المهدي وهو يريد زرع عبوة ناسفة في نصف الشارع فاحذروا ان نسمط ابو ابو الي يلبس العباة ..

قالت حمدية : دادة.. المالكي هم عنده مرة، بنات، حمايل

قلت لها عنده، وانت تصيحيه باسم بته يا حمدية، جا اسراء رجال؟

قالت : صدك .. جا ليش ما عده غيرة على العراقيات؟؟

ضحكت في سري .. غيرة؟ نوري المالكي عنده غيرة؟

ههههههههههه والله عمي حمدية روحها النكتية عالية اليوم والناس جاي تتكتل ..

Jumana_ali2@yahoo.com



avatar
کونوا احرارا
مشترك جديد
مشترك جديد

عدد الرسائل : 21
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى