منتديات أنصار الإمام المهدي ع

أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ

مُساهمة من طرف Marwan Alhakeem في الخميس 21 أغسطس 2008 - 2:14

أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (67)
]سورة المائدة


الآية تتضمن أمر الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم)بالتبليغ في صورة التهديد،
على أن الآية لا تتضمن أمرا شديدا و لا قولا حادا، و قد تقدم عليه تبليغ ما هو أشد و أحد و أمر من ذلك على اليهود، و قد أمر النبي [(صلى الله عليه وآله وسلم)[/بتبليغ ما هو أشد من ذلك كتبليغ التوحيد و نفي الوثنية إلى كفار قريش مشركي العرب و هم أغلظ جانبا و أشد بطشا و أسفك للدماء، و أفتك من اليهود و سائر أهل الكتاب، و لم يهدده الله في أمر تبليغهم و لا آمنه بالعصمة منهم
avatar
Marwan Alhakeem
مشترك جديد
مشترك جديد

عدد الرسائل : 18
العمر : 62
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 13/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ

مُساهمة من طرف غريب حزين في الأربعاء 27 أغسطس 2008 - 9:39

Marwan Alhakeem كتب:أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (67)
]سورة المائدة

الآية تتضمن أمر الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم)بالتبليغ في صورة التهديد على أن الآية لا تتضمن أمرا شديدا و لا قولا حادا، و قد تقدم عليه تبليغ ما هو أشد و أحد و أمر من ذلك على اليهود، و قد أمر النبي [(صلى الله عليه وآله وسلم)[/بتبليغ ما هو أشد من ذلك كتبليغ التوحيد و نفي الوثنية إلى كفار قريش مشركي العرب و هم أغلظ جانبا و أشد بطشا و أسفك للدماء، و أفتك من اليهود و سائر أهل الكتاب، و لم يهدده الله في أمر تبليغهم و لا آمنه بالعصمة منهم


بسم الله الرحمن الرحيم
و الحمد لله رب العالمين

و صلى الله على محمد و آل محمد الأئمة والمهديين و سلم تسليما



يا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ ما أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ في علي وإنْ لَمْ تَفْعَلْ فَما بَلَّغْتَ رِسالَتَهُ والله يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ

قال الامام احمد ع اول المهديين ع وصي و رسول الامام المهدي ع : ((امرني أبي الإمام المهدي (ع) أن أقول هذه الكلمات :

(( أنا حجر في يمين علي ابن أبي طالب "ع" ألقاه في يوم ليهدي به سفينة نوح (ع) ، ومرة لينجي إبراهيم (ع) من نار نمرود وتارة ليخلص يونس"ع" من بطن الحوت وكلم به موسى(ع) على الطور وجعله عصا تفلق البحار ودرع لداود(ع) وتدرع به في أُحد وطواه بيمينه في صفين )).

من له أُذنان فليسمع : هذه دابة الأرض التي تكلم الناس ، وهذا علي ابن أبي طالب (ع) المزمع أن ياتي .

(إِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآياتِنَا لا يُوقِنُونَ) (النمل:82)
اللهم اشهد إني قد بلغت اللهم اشهد إني قد بلغت اللهم اشهد إني قد بلغت
)).

من كتاب البرهان ج‏2 ، ص: -804-805

ابن الفارسي في (الروضة): عن أبي جعفر الباقر (عليه السلام) قال: «حج رسول الله (صلى الله عليه وآله)- وذكر خطبة رسول الله (صلى الله عليه وآله) يوم الغدير التي تضمنت نصب علي (عليه السلام) إماما للناس- قال (صلى الله عليه وآله) في خطبته:

بسم الله الرحمن الرحيم

يا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ ما أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ وإنْ لَمْ تَفْعَلْ فَما بَلَّغْتَ رِسالَتَهُ والله يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ

معاشر الناس ، ما قصرت عن تبليغ ما أنزله ، وأنا مبين سبب هذه الآية ،

إن جبرئيل (عليه السلام) هبط إلي مرارا ثلاثا ، يأمرني عن السلام ربي ، وهو السلام ، أن أقوم في هذا المشهد ، وأعلم كل أبيض وأحمر وأسود أن
علي بن‏أبي طالب أخي ووصيي وخليفتي، وهوإلإمام بعدي الذي محله مني محل هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي، وليكم بعد الله ورسوله.

وقد أنزل الله تبارك وتعالى علي بذلك آية إِنَّما وَلِيُّكُمُ اللَّهُ وَرَسُولُهُ والَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكاةَ وَهُمْ راكِعُونَ[1] وعلي بن أبي طالب الذي أقام الصلاة ، وآتى الزكاة وهو راكع ، يريد الله عز وجل في كل حال.
وسألت جبرئيل (عليه السلام) أن يستعفي لي من تبليغ ذلك إليكم ، لعلمي بقلة المتقين ، وكثرة المنافقين ، وإدغال الآثمين ، وختل المستهزئين الذين وصفهم الله في كتابه بأنهم يقولون بألسنتهم ما ليس في قلوبهم ، ويحسبونه هينا وهوعند الله عظيم ، لكثرة أذاهم غير مرة حتى سموني اذنا، وزعموا أنه لكثرة ملازمتي إياه [2] وإقبالي عليه حتى أنزل الله في ذلك: الَّذِينَ يُؤْذُونَ النَّبِيَّ وَيَقُولُونَ هُو أُذُن ، فقال: قُلْ أُذُنُ[3] على الذين تزعمون أنه أذن خَيْرٍ لَكُمْ إلى آخر الآية.
ولو شئت أن اسمي القائلين بأسمائهم ، لسميت و أومأت [إليهم‏] بأعيانهم ، ولو شئت أن أدل عليهم لدللت ، ولكني في أمرهم قد تكرمت ،
وكل ذلك لا يرضي الله مني إلا أن ابلغ ما أنزل إلي ،

فقال: يا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ ما أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ في علي وإنْ لَمْ تَفْعَلْ فَما بَلَّغْتَ رِسالَتَهُ والله يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ[4]».[5]

والحمد لله وحده





[1] المائدة 5: 55.


[2] في المصدر: ملازمته إياي.


[3] في المصدر زيادة: الأذن من يصدّق بكلّ ما يسمع.


[4] المائدة 5: 67.


[5] روضة الواعظين: 92.


غريب حزين
مشترك جديد
مشترك جديد

عدد الرسائل : 32
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى