منتديات أنصار الإمام المهدي ع

الى عبد علي بغداد / طلب حوار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف وحشة الطريق في الأربعاء 20 أغسطس 2008 - 17:07

بسم الله الرحمن الرحيم
والحمد لله رب العلمين وصلى الله على محمد وال بيته الطيبين الطاهرين الائمة والمهديين وسلم تسليما

ارجو منك اخ عبد علي بغداد ان تبدأ حوارا معي هنا وابدأ حواري معك بطريق عقلي واسالك وارجو منك اجابتي :
هل من الممكن لصاحب سفينه او معمل ان يكون حكيما اذا لم ينصب قائدا لسفينته او رئيسا او مديرا لمعمله ويترك عماله هم من يختارون ؟

وحشة الطريق
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 269
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف abdali_bagdad في الأربعاء 20 أغسطس 2008 - 17:24

السلام عليكم أحييك على فتح هذا النقاش الثنائي
بما أن العقل لا يقدم على النقل أقترح عليك أخي أن نبدأ بالأدلة النقلية من القرأن الكريم التي توجب الإمامة لال البيت رضي الله عنهم ما رأيك سيدي الفاضل؟
نناقشها أية أية
ملاحظة:لاتعتبر هذا الإقتراح محاولة مني للتحكم في الموضوع
avatar
abdali_bagdad
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 97
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف وحشة الطريق في الأربعاء 20 أغسطس 2008 - 17:34

اخي وانا لاريد ان اتحكم بالموضوع ايضا ولكن لننطلق من العقل وهو سواء عندي وعندك اولا ثم بعد ذلك ناتي للنقل الذي فيه اختلاف كبير بيننا اي تعال الى كلمة سواء بيننا وهو العقل والايمان بالله ثم بقية الاشياء نناقشها بالتدريج خطوة خطوة اذا شاء الله
فكل الانبياء والمرسلين خاطبوا عقول الناس اولا .

وحشة الطريق
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 269
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف abdali_bagdad في الأربعاء 20 أغسطس 2008 - 17:47

أنا أقدم النقل على العقل فقد قال الله سبحانه و تعالى فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً.
أنا حسبي ما جاء في القرأن


عدل سابقا من قبل abdali_bagdad في الأربعاء 20 أغسطس 2008 - 18:34 عدل 1 مرات
avatar
abdali_bagdad
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 97
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف وحشة الطريق في الأربعاء 20 أغسطس 2008 - 18:29

اخي ان لكل منا فهمه للقران ، ولكن تعال لنتحاور كمقدمة بالعقل ثم بعد ذلك نجد المشتركات التي نستند عليها وننطلق بحوارنا الى ماتريد ، فلنفرض اننا اهل ملتين مختلفتين افلا يكون حورنا عقليا اولا ثم ننطلق الى مابعده من امور ، الا اذا كنت تخاف من التحاور بالعقل ، فهذا لايختلف عليه اثنان لان الاختلاف عادة مايكون بالثوابت المدعاة لكل فريق فلم ننطلق منه وهي مختلفة بيننا فتعال نتحاور بالعقل فاني لاول مرة اجد شخصا يابى المحاورة العقلية !!!

وحشة الطريق
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 269
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف abdali_bagdad في الأربعاء 20 أغسطس 2008 - 18:36

نحن في ملة واحدة لا نفترض
قال الله سبحانه و تعالى فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً و لم يقل ردوه إلى عقولكم
avatar
abdali_bagdad
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 97
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف وحشة الطريق في الأربعاء 20 أغسطس 2008 - 20:33

نحن في ملة واحدة لا نفترض
قال الله سبحانه و تعالى فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً و لم يقل ردوه إلى عقولكم


ان المشكلة بيننا وبينكم هي في فهم القران وفهم السنة وناقليها وشروط اخذها وردها فانك بهذا كمن يريد ان يطفي النار بالنار فاننا نتحاور لنجد طريقا مشتركا يمكننا من فهمهما بدون خلاف او اختلاف ولكن بما انك اتيت بهذه الاية فاني ساعطيك ردا على مااوردت فما اتيت به يحسب لنا وعليكم وقد (انصف القارة من راماها ) واليك :

اولا انك لم تات بالاية كاملة وسوف لااسيء الضن بك بسبب بتر الاية ولكن اليك الاية كاملة :
(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً) (النساء:59) بعد هذه الاية بايات في نفس السورة قال تعالى :
(وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الْأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ وَلَوْ رَدُّوهُ إِلَى الرَّسُولِ وَإِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْهُمْ لَعَلِمَهُ الَّذِينَ يَسْتَنْبِطُونَهُ مِنْهُمْ وَلَوْلا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَاتَّبَعْتُمُ الشَّيْطَانَ إِلَّا قَلِيلاً) (النساء:83) وفي هذه الاية امر الله بالرد الى اولي الامر ايضا فالرد الى الرسول (ص) من بعده يعني الرد اليهم (ع)، لأنهم الامتداد لدعوته الإلهية وإلا لماتت هذه الآية: ( فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً ) بموت رسول الله (ص) ولم يكن هناك حاكماً يحكم بأمر الله، يرد اليه عند التنازع، فينتفي عندها الرد الى الرسول والى الله سبحانه.
وحاشاه سبحانه وتعالى من أن يُضيع عباده، فلماذا يضع لهم من يرجعون اليه عند تنازعهم في زمن، ثم يهملهم في آخر، وهل هذا هو العدل الإلهي في نظركم ؟!! وان قلتم نرجع الى القرآن وسنة الرسول (ص) من بعده، فقد لجّيتم في العناد والمكابرة، أولم يكن قبل نزول هذه الآية قرآن منـزل وسنة للرسول (ص)، فلماذا لم يأمر سبحانه بالاكتفاء بها، بل ان لكل حادث حديث ولكل مستجد حكم من الله يعلمه رسول الله وأُولي الأمر آل محمد (ع) الأئمة والمهديين الذين أمر الله بطاعتهم ؟ وإن قلتم إن بعد محمد (ص) تم الدين بالقرآن والسنة النبوية التي عندهم ولا تنازع بعده (ص).
فأنا لا أنقلكم الى تنازعكم في الأحكام منذ مئات السنين، فهذا يحلل وذاك يحرم نفس الشيء، بل كفر أئمتكم بعضهم بعضاً في مسألة خلق القرآن المعروفة. لكن أريد طرح مصيبة اليوم التي انتم فيها مختلفون، وهي مصيبة تحليل ارضاع الكبير الذي افترت عائشة على رسول الله (ص) انه جوزه وحاشاه صلوات الله عليه وعلى آله من هذا الفساد الذي افترته عائشة بنت أبي بكر ولم تعمل به معها إلا حفصة بنت عمر، ولم يرتدعا عندما ضرب الله لهما مثلاً امرأتي نوح (ع) ولوط (ع)، ولم يزدهما هذا المثل إلا طغياناً ( ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً لِلَّذِينَ كَفَرُوا امْرَأَتَ نُوحٍ وَامْرَأَتَ لُوطٍ كَانَتَا تَحْتَ عَبْدَيْنِ مِنْ عِبَادِنَا صَالِحَيْنِ فَخَانَتَاهُمَا فَلَمْ يُغْنِيَا عَنْهُمَا مِنَ اللَّهِ شَيْئاً وَقِيلَ ادْخُلا النَّارَ مَعَ الدَّاخِلِينَ ) والطامة الكبرى انكم تعتبرون هذا الحديث صحيحاً ورواه البخاري ومسلم.
واليك نص هذه المصيبة فقد افتى رئيس قسم الحديث في جامعة الأزهر بجواز ارضاع الكبير:
(( حيث أفتى د.عزت عطية رئيس قسم الحديث بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر ( انه يجوز للمرأة العاملة أن تقوم بإرضاع زميلها في العمل منعاً للخلوة المحرمة، إذا كان وجودهما في غرفة مغلقة لا يفتح بابها إلا بواسطة أحدهما )).
((واكد عطية لـ"العربية.نت" أن إرضاع الكبير يكون خمس رضعات وهو يبيح الخلوة ولا يحرم الزواج، وان المرأة في العمل يمكنها أن تخلع الحجاب أو تكشف شعرها أمام من أرضعته، مطالباً توثيق هذا الإرضاع كتابة ورسميًا ويكتب في العقد ان فلانة أرضعت فلانًا.
وفي تصريحات لـ"العربية.نت" قال عضو مجلس الشعب خلف الله: إن الخطأ في هذا الموضوع أنه لم يتم تناوله بطريقة علمية أو أكاديمية، فلو حدث ذلك لاختلفت المسألة، لكنها أثيرت اعلامياً بطريقة ساخرة كأن هناك من يحبون أن تشيع الفاحشة.
إلا ان الشيخ السيد عسكر الوكيل الأسبق لمجمع البحوث الإسلامية، وهي أعلى هيئة فقهية بالأزهر والنائب عن جماعة الإخوان المسلمين بالبرلمان، رفض هذا الرأي مؤكداً انه خروج على إجماع علماء الأمة، ولا يجوز القياس على حالة خاصة، ومطالباً بالتصدي لذلك لأنه يسهم في نشر الرذيلة بين المسلمين.
وكان د.عزت عطية صرح لجريدة "الوطني اليوم" الناطقة باسم الحزب الحاكم الذي يهيمن أعضاؤه على مجلس الشعب، إن إرضاع الكبير " يضع حلاً لمشكلة الخلوة لأن حماية الأعراض من المقاصد الأصيلة للشريعة، ويبني عليها كثير من الأحكام. مطالباً بتوثيق الإرضاع كتابة ورسميًا، ويكتب في العقد أن فلانة أرضعت فلاناً ونشهد الله علي ذلك ونحن من الشاهدين ". ثم كرر ذلك في لقاء مع قناة النيل الثقافية التابعة للدولة.
وأضاف ان السيدة حفصة التي بعثت ابن أخيها سالم بن عبدالله بن عمر يرضع من اخت السيدة عائشة حتى يدخل عليها، فرضع ثلاث مرات وتعبت ولم يتم خمس رضعات فلم تدخله السيدة عائشة وماتت قبل أن يحدث ذلك )).
هذا بعض ما ورد في وسائل الاعلام حول هذه الفتوى في شهر(5/2007 ) ويستطيع أي أحد الاطلاع على الفتوى والجدل حولها في وسائل الاعلام وفي شبكة الانترنت.
وانظر الى مايقول الشيخ السيد عسكر الوكيل الأسبق لمجمع البحوث الإسلامية ( .........ومطالباً بالتصدي لذلك لأنه يسهم في نشر الرذيلة بين المسلمين )، وكأنه لم يلتفت الى ان هذا الذي يسهم في نشر الرذيلة بين المسلمين، ورد في البخاري ومسلم ومن افترته على الرسول (ص) هي عائشة، ولكنه هل يستطيع أن يقول إن ما قامت به عائشة بنت أبي بكر وحفصة بنت عمر كما هو مروي في البخاري ومسلم ( يسهم في نشر الرذيلة بين المسلمين ).
على كل حال هذه المصيبة وأنا اعتبرها مصيبة، ولكنكم تعتبرونها مسألة خلافية وانتم متنازعون فيها، الى من تردونها ؟! فلتفتهم انت ياعبدلي لعلك تفض نزاع القوم. فان قلت الى الله وتعني بذلك القرآن لأنه لا يوجد بين القوم نبي ولا وصي، والى الرسول وتعني بذلك السنة أو الحديث الذي رواه كل من البخاري ومسلم فانت بذلك تؤيد د.عزت عطية رئيس قسم الحديث بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر في فتواه لأن القوم لم يجدوا في القرآن ما يحرم ارضاع الكبير ووجدوا في البخاري ومسلم مايجوز ارضاع الكبير ووجدوا ان عائشة بنت أبي بكر وحفصة بنت عمر عملتا بحديث ارضاع الكبير المفترى.
كما ان القوم يتشاورون في الرجوع الى البرلمان المصري ليحل نزاعهم أو الضغط على عطية ليتراجع عن فتواه بالقوة فارجو أن تستعجل في افتائهم الى من يرجعون !!!
وأنا انتظر جوابك وأرجو أن تكون منصف في الجواب إن كنت تطلب الحق واذكرك بقول رسول الله (ص) لأبي ذر، قال أبو ذر الغفاري: ( قال لي حبيبي رسول الله (ص) قل الحق يا أبا ذر وقد قلت الحق وما أبقى لي الحق من خليل ).
عَنْ بُرَيْدٍ الْعِجْلِيِّ قَالَ سَأَلْتُ أَبَا جَعْفَرٍ (ع): ( عَنْ قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تُؤَدُّوا الْأَماناتِ إِلى أَهْلِها وَ إِذا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ. قَالَ: إِيَّانَا عَنَى أَنْ يُؤَدِّيَ الْأَوَّلُ إِلَى الْإِمَامِ الَّذِي بَعْدَهُ الْكُتُبَ وَ الْعِلْمَ وَ السِّلَاحَ. وَ إِذا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ، الَّذِي فِي أَيْدِيكُمْ. ثُمَّ قَالَ لِلنَّاسِ: يا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَ أَطِيعُوا الرَّسُولَ وَ أُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ، إِيَّانَا عَنَى خَاصَّةً أَمَرَ جَمِيعَ الْمُؤْمِنِينَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ بِطَاعَتِنَا فَإِنْ خِفْتُمْ تَنَازُعاً فِي أَمْرٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَ إِلَى الرَّسُولِ وَ إِلَى أُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ، كَذَا نَزَلَتْ وَكَيْفَ يَأْمُرُهُمُ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ بِطَاعَةِ وُلَاةِ الْأَمْرِ وَ يُرَخِّصُ فِي مُنَازَعَتِهِمْ إِنَّمَا قِيلَ ذَلِكَ لِلْمَأْمُورِينَ الَّذِينَ قِيلَ لَهُمْ أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ ) في هذه الرواية بيان لنـزول الآية من الله سبحانه وتعالى.

وحشة الطريق
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 269
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف abdali_bagdad في الخميس 21 أغسطس 2008 - 6:41

السلام عليكم.أخي وحشة الطريق ربما لم تتابع الخبر جيدا فقط اعتذر هذا الرجل فتواه التي قوبلت بالرفض
لا يعرف الحق بالرجال و إنما يعرف الرجال بالحق.;ولا طاعة لمخلوق في معصية خالق.
اعتذر د.عزت عطية، رئيس قسم الحديث وعلومه بكلية أصول الدين جامعة الأزهر، عن فتواه التي قال فيها بـ"إرضاع المرأة زميلها في العمل" لمنع الخلوة الشرعية بينهما معتبرا أنها كانت لواقعة خاصة وأن الرضاعة بالصغر هي التي ثبت بها التحريم.انظر تقريرلعزت عطية نشرته صحيفة "الوفد" المصرية الاثنين 21-5-2007
بالنسبة لمسألة الرضاع الكبير فهي شبهة يطرحها النصارى الكفار و إخواننا الشيعة المسلمين
الرد على هذه الشبهة:
صار حديث رضاع الكبير مضغة في أفواه النصارى يتصايحون به و يقذفونه في وجوه المسلمين حين عجزهم عن مواجهة الواقع الأليم في كتابهم "المكدس" بالفضائح الجنسية !! لذا وجب الوقوف أمام جهلهم أو تجهيلهم حتى نقيم الحجة عليهم و يكون الجميع على بينة فنقول - و الله المستعان -
نص الحديث:
أخرج مسلم في صحيحه (2\1076) عن عائشة قالت: جاءت سهلة بنت سهيل إلى النبي (صلى الله عليه وسلم) فقالت: «يا رسول الله، إني أرى في وجه أبي حذيفة من دخول ‏سالم وهو حليفه». فقال النبي (صلى الله عليه وسلم): «أرضعيه». قالت: «وكيف أُرضِعُهُ وهو رَجُلٌ كبير؟». فتبسّم رسول الله (صلى الله عليه وسلم) وقال: «قد عَلِمْتُ أنه رجُلٌ كبير».... فأرضعته فذهب الذي في نفس أبي حذيفة.‏
موضع الشبهة:
يقول النصارى: كيف أرضعت سهلة بنت سهيل ذلك الرجل؟ وهل يجوز لها أن تكشف عورتها أو ترضعه؟
الجواب:‏
1- كيف تتم رضاعة الكبير؟؟ وهل يري بذلك عورة المرأة ؟؟الاجابة علي هذا السؤال تذكر بالنكتة مصرية التي تقول ( ان رجلا اراد شرب اللبن البقري ساخنا فاشعل النار في البقرة )
فهل يشترط لمن يشرب اللبن البقري او الجاموسي انه ينزل تحت الجاموسة ليشرب مباشرة من ثديها؟؟!!!
عموما نقول ان مباشرته للمرأة غير وارد و انما يتم حلب اللبن و يشربه دون ان يري عورتها , وما ثبت بخصوص رضاعة سالم و هو كبير من قبل التي ربته سهلة بنت سهيل هو انها حلبت لبنها في وعاء وأعطته ليشرب من الوعاء و هذا ثابت في طبقات ابن سعد ترجمة سهلة بنت سهيل .
2- لماذا جاء الاسلام برضاعة الكبير؟؟؟
الناظر لحديث سهلة سيعرف لماذا ؟
لان سهلة نفسها تقول ان سالم كان يدخل عليهم ( اي انه كان ابنها بالتبني ) فلما حرّم الاسلام هذا التبني كان لابد من مرحلة انتقاليه
كذلك سهلة هي التي قامت بتربية سالم فكان عندها مثل ولدها و عز عليها فراقه
[u]3- هل معني ذلك ان الامر كان خاصا بسهلة ؟؟[/u]
انقسمت الارآء علي ثلاث :
منهم من رأي ان الامر كان خاص بسهلة فقط
منهم من راي ان الامر كان لمن كان له مثل حالها و للراي الاول و الثاني ذهبت ام سلمة و سائر زوجات النبي
منهم من راي ان الامر مطلق ( و الي هذا ذهبت ام المؤمنين عائشة )
4- هل تحل رضاعة الكبير الان ؟؟؟

لا تحل و الدليل انها لا تحل بعد الحولين ما قاله
:
علي ابن ابي طالب/ ابن عباس /ابن مسعود/ جابر/ ابن عمر/ابي هريرة /ام سلمة /سعيد بن المسيب /عطاء/ الشافعي/ مالك /احمد/ اسحاق الثوري
اما ابو حنيفة فخالف و رده تلامذته ( ابو يوسف و محمد ) و علي رأي ابو يوسف و محمد الذي هو التحريم يدور مذهب الاحناف .
فهل معني ذلك ان عائشة ام المؤمنين رضي الله عنها كانت تدعو لامر حرام؟؟!!
نقول بالطبع لا
و لكن حدث نسخ لهذا الامر
و الكل اجمع في الثلاثة اراء المذكورة آنفا ان هذا الامر بتحليل رضاعة الكبير كان لفترة عارضة الا السيدة عائشة
فاذا اثبتنا ان السيدة عائشة نفسها اعترفت بهذا النسخ فلا مجال اذن لحجج النصاري
كيف نثبت ذلك؟؟
نقول اثبات ذلك عقلا و نقلا هو من البخاري
فقد بوّب البخاري رحمة الله عليه بابا اسمه
ثانيا : باب من قال لا رضاعة بعد الحولين
هل اسم الباب واضح؟؟؟
1- لماذا لا تجوز الرضاعة بعد الحولين؟؟؟
لان النبي صلي اله عليه و سلم قال ( انما الرضاعة من المجاعة ) اي ان الرضاعة التي تحيب هي ما كانت في فترة صغر الطفل كي يكون هذا اللبن سبب في بناء لحمه فتكون المرضعة قد انبتت من لبنها لحم الطفل كما الام تنبت من رحمها لحم الطفل فتكون المرضعة كالام في هذا الحين .

2- هل لهذا الدليل شواهد ام انه مجرد استنتاج ؟؟؟

الشاهد من حديث ابن مسعود حين قال ( لا رضاع الا ما شد العظم و انبت اللحم ) و من حديث ام سلمة ( لا يحرم من الرضاع الا ما فتق الامعاء ) .

3- هل جزم احد ان هذا الحديث ناسخ للحديث الذي قبله ؟؟

نعم و منهم المحب الطبري في الاحكام .
4- و لكن كيف تستدل ان عائشة رضي الله عنها قد علمت بهذا النسخ ؟؟؟
اقول لان بمنتهي البساطة هذا الحديث هو من رواية عائشة رضي الله عنها
و اليكم الحديث : اخرج البخاري بسنده عن عائشة رضي الله عنها ان النبي دخل عليها و عندها رجل فكانما قد تغير وجهه فقالت انه اخي فقال انظرن ما اخوانكن انما الرضاعة من المجاعة
فان قال النصاري ان ربما المراد بذلك الامر هو ( عدد الرضعات و ليس السن ) لاجبناهم ان هذا يستحيل فان احاديث اعداد الرضعات التي تحرم التي روتها هي عائشة رضي الله عنها و هي تعلمها جيدا
كذلك لفظ الحديث لا يدل علي العدد و انما يدل علي السن ( انما الرضاعة من المجاعة ) اي في السن الذي يكون سد الجوع فيه هو اللبن الذي يرضعه الرضيع
كذلك بوّب البخاري الحديث كما ذكرنا في باب من قال انه لا تجوز الرضاعة بعد الحولين
وبهذا تزول الشبهة. فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض.
avatar
abdali_bagdad
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 97
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف النهضة اليمانية في الخميس 21 أغسطس 2008 - 8:50


بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما


وقفة مع عزت عطية

حان الوقت الآن لمناقشة كلام عزت عطية بالخصوص والوقوف على الأخطاء القاتلة التي وقع بها، على ما نقل عنه في "العربية نت" إذ قال:
(أن إرضاع الكبير يكون خمس رضعات وهو يبيح الخلوة ولا يحرم الزواج وان المرأة في العمل يمكنها ان تخلع الحجاب أو تكشف شعرها أمام من أرضعته).
وما يهمني هو قوله: (أن إرضاع الكبير يكون خمس رضعات وهو يبيح الخلوة ولا يحرم الزواج) فكيف..كيف يكون الشخص تحل له الخلوة مع المرأة وهو ليس من محارمها؟!!
فحتى لو تنزلنا ـ وان لم نتنزل ـ وقلنا بجواز رضاعة الكبير فهذا الرضاع ينشر الحرمة ، أي تصبح المرضعة أماً للمرتضع فلا يجوز له الزواج منها، وهذا ما نصت عليه الرواية التي استدلوا بها على مشروعية رضاعة الكبير، واليك محل الشاهد منها:
(فجاءت سهلة بنت سهيل وهى امرأة أبى حذيفة وهى من بني عامر بن لؤي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله كنا نرى سالما ولدا وكان يدخل على وأنا فضل وليس لنا إلا بيت واحد فماذا ترى في شأنه؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما بلغنا (أرضعيه خمس رضعات فيحرم بلبنها) ففعلت فكانت تراه ابنا من الرضاعة) كتاب الأم للإمام الشافعي ج5 ص29.
عن عائشة أم المؤمنين أن سالما مولى أبي حذيفة كان مع أبى حذيفة وأهله في بيتهم فأتت يعنى سهلة بنت سهيل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت: ان سالما قد بلغ ما يبلغ الرجال وعقل ما عقلوا وانه يدخل علينا واني أظن أن في نفس أبى حذيفة من ذلك شيئا فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم: أرضعيه تحرمي عليه ويذهب الذي في نفس أبى حذيفة). صحيح مسلم ج4 ص168/ المحلى لابن حزم ج10 ص21ـ22.

فتأمل ـ هداك الله ـ إلى قول الراوي: (فكانت تراه ابنا من الرضاعة) فبربكم ما حكم الابن من الرضاعة؟ أليست الأم من الرضاعة كالأم النسبية من حيث حرمة الزواج؟ أم نزل وحي جديد؟! أم بعث نبي بعد نبينا محمد (ص)؟! وانظر إلى قوله في الرواية الأخرى: (أرضعيه تحرمي عليه) أي يحرم زواجه منك، فهل هذا يحتاج إلى توضيح؟!!!
قال تعالى: (مَا لَكُمْ كَيْفَ تَحْكُمُونَ * أَمْ لَكُمْ كِتَابٌ فِيهِ تَدْرُسُونَ * إِنَّ لَكُمْ فِيهِ لَمَا تَخَيَّرُونَ) (القلم: 36-38).
وقال تعالى: (فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَـذَا مِنْ عِندِ اللّهِ لِيَشْتَرُواْ بِهِ ثَمَناً قَلِيلاً فَوَيْلٌ لَّهُم مِّمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَّهُمْ مِّمَّا يَكْسِبُونَ) (البقرة: 79).
وقال تعالى: (...اِئْتُونِي بِكِتَابٍ مِّن قَبْلِ هَذَا أَوْ أَثَارَةٍ مِّنْ عِلْمٍ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ) (الأحقاف: 4).
فمسألة الرضاع محصورة بين أمرين: اما ان تتم الرضاعة بشروطها فتترتب عليها كل آثارها، واما ان لا تتم بشروطها فلا يترتب عليها أي أثر.
فكيف يزعم عزت عطية بمشروعية رضاعة الكبير ولكنها لا تحرم الزواج من المرضعة؟!!
وقد تقدم من الأدلة أن مسألة رضاعة الكبير لم تثبت أصلاً وهي من البدع التي ما أنزل الله بها من سلطان، وبرهنت على ذلك من مصادر القوم المعتمدة عندهم.
وذكرت "العربية نت" عن عزت عطية انه أضاف قائلاً: (ان السيدة حفصة التي بعثت ابن أخيها سالم بن عبد الله بن عمر يرضع من أخت السيدة عائشة حتى يدخل عليها فرضع ثلاث مرات وتعبت ولم يتم خمس رضعات فلم تدخله السيدة عائشة وماتت قبل أن يحدث ذلك).
والظاهر ان سالم بن عبد الله بن عمر كان صغيراً عندما أرسل للرضاعة من أخت عائشة لا كبيراً كما توهم عزت عطية، وبهذا تكون هذه الحادثة بعيدة كل البعد عن فتواه، واليك الرواية نصاً:
عن نافع، أن سالم بن عبد الله بن عمر أخبره: (أن عائشة أم المؤمنين، أرسلت به وهو يرضع، إلى أختها أم كلثوم بنت أبى بكر الصديق. فقالت: أرضعيه عشر رضعات حتى يدخل على. قال سالم: فأرضعتني أم كلثوم ثلاث رضعات ثم مرضت فلم ترضعني غير ثلاث رضعات. فلم أكن أدخل على عائشة من أجل أن أم كلثم لم تتم لي عشر رضعات).
المصادر:
كتاب الموطأ للإمام مالك ج2 ص603/ كتاب المسند للشافعي ص221/ السنن الكبرى للبيهقي ج7 ص457.
فانظر إلى قوله: (أرسلت به وهو يرضع)، أي صغيراً عندما كان رضيعاً، وهذا أيضاً ما فعلته حفصة في الرواية الآتية:
عن نافع، أن صفية بنت أبى عبيد أخبرته: (أن حفصة أم المؤمنين أرسلت بعاصم بن عبد الله بن سعد إلى أختها، فاطمة بنت عمر بن الخطاب، ترضعه عشر رضعات ليدخل عليها، وهو صغير يرضع. ففعلت. فكان يدخل عليها).
المصادر:
كتاب الموطأ للإمام مالك ج2 ص603/ السنن الكبرى للبيهقي ج7 ص457/ كتاب المسند للشافعي ص221/ المحلى لابن حزم ج10 ص10.
وأحب أن أنبه عزت عطية بأن التي أرسلت بسالم بن عبد الله بن عمر أم كلثوم بنت أبي بكر للرضاعة هي عائشة وليست حفصة كما توهمه، وحفصة أرسلت بعاصم بن عبد الله بن سعد ليرضع من أختها فاطمة بنت عمر بن الخطاب ليدخل عليها، وهذا ما نصت عليه الروايات


والحمد لله وحده وحده وحده
avatar
النهضة اليمانية
مشترك جديد
مشترك جديد

عدد الرسائل : 30
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 05/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف abdali_bagdad في الخميس 21 أغسطس 2008 - 9:41

النهضة اليمانية كتب:

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وال محمد الائمة والمهديين وسلم تسليما


وقفة مع عزت عطية

حان الوقت الآن لمناقشة كلام عزت عطية بالخصوص والوقوف على الأخطاء القاتلة التي وقع بها، على ما نقل عنه في "العربية نت" إذ قال:
(أن إرضاع الكبير يكون خمس رضعات وهو يبيح الخلوة ولا يحرم الزواج وان المرأة في العمل يمكنها ان تخلع الحجاب أو تكشف شعرها أمام من أرضعته).
وما يهمني هو قوله: (أن إرضاع الكبير يكون خمس رضعات وهو يبيح الخلوة ولا يحرم الزواج) فكيف..كيف يكون الشخص تحل له الخلوة مع المرأة وهو ليس من محارمها؟!!
فحتى لو تنزلنا ـ وان لم نتنزل ـ وقلنا بجواز رضاعة الكبير فهذا الرضاع ينشر الحرمة ، أي تصبح المرضعة أماً للمرتضع فلا يجوز له الزواج منها، وهذا ما نصت عليه الرواية التي استدلوا بها على مشروعية رضاعة الكبير، واليك محل الشاهد منها:
(فجاءت سهلة بنت سهيل وهى امرأة أبى حذيفة وهى من بني عامر بن لؤي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله كنا نرى سالما ولدا وكان يدخل على وأنا فضل وليس لنا إلا بيت واحد فماذا ترى في شأنه؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما بلغنا (أرضعيه خمس رضعات فيحرم بلبنها) ففعلت فكانت تراه ابنا من الرضاعة) كتاب الأم للإمام الشافعي ج5 ص29.
عن عائشة أم المؤمنين أن سالما مولى أبي حذيفة كان مع أبى حذيفة وأهله في بيتهم فأتت يعنى سهلة بنت سهيل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت: ان سالما قد بلغ ما يبلغ الرجال وعقل ما عقلوا وانه يدخل علينا واني أظن أن في نفس أبى حذيفة من ذلك شيئا فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم: أرضعيه تحرمي عليه ويذهب الذي في نفس أبى حذيفة). صحيح مسلم ج4 ص168/ المحلى لابن حزم ج10 ص21ـ22.

فتأمل ـ هداك الله ـ إلى قول الراوي: (فكانت تراه ابنا من الرضاعة) فبربكم ما حكم الابن من الرضاعة؟ أليست الأم من الرضاعة كالأم النسبية من حيث حرمة الزواج؟ أم نزل وحي جديد؟! أم بعث نبي بعد نبينا محمد (ص)؟! وانظر إلى قوله في الرواية الأخرى: (أرضعيه تحرمي عليه) أي يحرم زواجه منك، فهل هذا يحتاج إلى توضيح؟!!!
قال تعالى: (مَا لَكُمْ كَيْفَ تَحْكُمُونَ * أَمْ لَكُمْ كِتَابٌ فِيهِ تَدْرُسُونَ * إِنَّ لَكُمْ فِيهِ لَمَا تَخَيَّرُونَ) (القلم: 36-38).
وقال تعالى: (فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ يَكْتُبُونَ الْكِتَابَ بِأَيْدِيهِمْ ثُمَّ يَقُولُونَ هَـذَا مِنْ عِندِ اللّهِ لِيَشْتَرُواْ بِهِ ثَمَناً قَلِيلاً فَوَيْلٌ لَّهُم مِّمَّا كَتَبَتْ أَيْدِيهِمْ وَوَيْلٌ لَّهُمْ مِّمَّا يَكْسِبُونَ) (البقرة: 79).
وقال تعالى: (...اِئْتُونِي بِكِتَابٍ مِّن قَبْلِ هَذَا أَوْ أَثَارَةٍ مِّنْ عِلْمٍ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ) (الأحقاف: 4).
فمسألة الرضاع محصورة بين أمرين: اما ان تتم الرضاعة بشروطها فتترتب عليها كل آثارها، واما ان لا تتم بشروطها فلا يترتب عليها أي أثر.
فكيف يزعم عزت عطية بمشروعية رضاعة الكبير ولكنها لا تحرم الزواج من المرضعة؟!!
وقد تقدم من الأدلة أن مسألة رضاعة الكبير لم تثبت أصلاً وهي من البدع التي ما أنزل الله بها من سلطان، وبرهنت على ذلك من مصادر القوم المعتمدة عندهم.
وذكرت "العربية نت" عن عزت عطية انه أضاف قائلاً: (ان السيدة حفصة التي بعثت ابن أخيها سالم بن عبد الله بن عمر يرضع من أخت السيدة عائشة حتى يدخل عليها فرضع ثلاث مرات وتعبت ولم يتم خمس رضعات فلم تدخله السيدة عائشة وماتت قبل أن يحدث ذلك).
والظاهر ان سالم بن عبد الله بن عمر كان صغيراً عندما أرسل للرضاعة من أخت عائشة لا كبيراً كما توهم عزت عطية، وبهذا تكون هذه الحادثة بعيدة كل البعد عن فتواه، واليك الرواية نصاً:
عن نافع، أن سالم بن عبد الله بن عمر أخبره: (أن عائشة أم المؤمنين، أرسلت به وهو يرضع، إلى أختها أم كلثوم بنت أبى بكر الصديق. فقالت: أرضعيه عشر رضعات حتى يدخل على. قال سالم: فأرضعتني أم كلثوم ثلاث رضعات ثم مرضت فلم ترضعني غير ثلاث رضعات. فلم أكن أدخل على عائشة من أجل أن أم كلثم لم تتم لي عشر رضعات).
المصادر:
كتاب الموطأ للإمام مالك ج2 ص603/ كتاب المسند للشافعي ص221/ السنن الكبرى للبيهقي ج7 ص457.
فانظر إلى قوله: (أرسلت به وهو يرضع)، أي صغيراً عندما كان رضيعاً، وهذا أيضاً ما فعلته حفصة في الرواية الآتية:
عن نافع، أن صفية بنت أبى عبيد أخبرته: (أن حفصة أم المؤمنين أرسلت بعاصم بن عبد الله بن سعد إلى أختها، فاطمة بنت عمر بن الخطاب، ترضعه عشر رضعات ليدخل عليها، وهو صغير يرضع. ففعلت. فكان يدخل عليها).
المصادر:
كتاب الموطأ للإمام مالك ج2 ص603/ السنن الكبرى للبيهقي ج7 ص457/ كتاب المسند للشافعي ص221/ المحلى لابن حزم ج10 ص10.
وأحب أن أنبه عزت عطية بأن التي أرسلت بسالم بن عبد الله بن عمر أم كلثوم بنت أبي بكر للرضاعة هي عائشة وليست حفصة كما توهمه، وحفصة أرسلت بعاصم بن عبد الله بن سعد ليرضع من أختها فاطمة بنت عمر بن الخطاب ليدخل عليها، وهذا ما نصت عليه الروايات


والحمد لله وحده وحده وحده
الأخ الكريم أولا:عزت عطية اعتذر عن الفتوى و قوبل بالرفض من جمهور العلماء فقد خرج عن الإجماع اقرأ ردي جيدا
ثانيا:أنا اناقش الأخ وحشة الطريق
avatar
abdali_bagdad
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 97
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف abdali_bagdad في الخميس 21 أغسطس 2008 - 9:45

السلام عليكم.أخي وحشة الطريق ربما لم تتابع الخبر جيدا فقط اعتذر هذا الرجل فتواه التي قوبلت بالرفض
لا يعرف الحق بالرجال و إنما يعرف الرجال بالحق.;ولا طاعة لمخلوق في معصية خالق.
اعتذر د.عزت عطية، رئيس قسم الحديث وعلومه بكلية أصول الدين جامعة الأزهر، عن فتواه التي قال فيها بـ"إرضاع المرأة زميلها في العمل" لمنع الخلوة الشرعية بينهما معتبرا أنها كانت لواقعة خاصة وأن الرضاعة بالصغر هي التي ثبت بها التحريم.انظر تقريرلعزت عطية نشرته صحيفة "الوفد" المصرية الاثنين 21-5-2007
بالنسبة لمسألة الرضاع الكبير فهي شبهة يطرحها النصارى الكفار و إخواننا الشيعة المسلمين
الرد على هذه الشبهة:
صار حديث رضاع الكبير مضغة في أفواه النصارى يتصايحون به و يقذفونه في وجوه المسلمين حين عجزهم عن مواجهة الواقع الأليم في كتابهم "المكدس" بالفضائح الجنسية !! لذا وجب الوقوف أمام جهلهم أو تجهيلهم حتى نقيم الحجة عليهم و يكون الجميع على بينة فنقول - و الله المستعان -
نص الحديث:
أخرج مسلم في صحيحه (2\1076) عن عائشة قالت: جاءت سهلة بنت سهيل إلى النبي (صلى الله عليه وسلم) فقالت: «يا رسول الله، إني أرى في وجه أبي حذيفة من دخول ‏سالم وهو حليفه». فقال النبي (صلى الله عليه وسلم): «أرضعيه». قالت: «وكيف أُرضِعُهُ وهو رَجُلٌ كبير؟». فتبسّم رسول الله (صلى الله عليه وسلم) وقال: «قد عَلِمْتُ أنه رجُلٌ كبير».... فأرضعته فذهب الذي في نفس أبي حذيفة.‏
موضع الشبهة:
يقول النصارى: كيف أرضعت سهلة بنت سهيل ذلك الرجل؟ وهل يجوز لها أن تكشف عورتها أو ترضعه؟
الجواب:‏
1- كيف تتم رضاعة الكبير؟؟ وهل يري بذلك عورة المرأة ؟؟الاجابة علي هذا السؤال تذكر بالنكتة مصرية التي تقول ( ان رجلا اراد شرب اللبن البقري ساخنا فاشعل النار في البقرة )
فهل يشترط لمن يشرب اللبن البقري او الجاموسي انه ينزل تحت الجاموسة ليشرب مباشرة من ثديها؟؟!!!
عموما نقول ان مباشرته للمرأة غير وارد و انما يتم حلب اللبن و يشربه دون ان يري عورتها , وما ثبت بخصوص رضاعة سالم و هو كبير من قبل التي ربته سهلة بنت سهيل هو انها حلبت لبنها في وعاء وأعطته ليشرب من الوعاء و هذا ثابت في طبقات ابن سعد ترجمة سهلة بنت سهيل .
2- لماذا جاء الاسلام برضاعة الكبير؟؟؟
الناظر لحديث سهلة سيعرف لماذا ؟
لان سهلة نفسها تقول ان سالم كان يدخل عليهم ( اي انه كان ابنها بالتبني ) فلما حرّم الاسلام هذا التبني كان لابد من مرحلة انتقاليه
كذلك سهلة هي التي قامت بتربية سالم فكان عندها مثل ولدها و عز عليها فراقه
[u]3- هل معني ذلك ان الامر كان خاصا بسهلة ؟؟[/u]
انقسمت الارآء علي ثلاث :
منهم من رأي ان الامر كان خاص بسهلة فقط
منهم من راي ان الامر كان لمن كان له مثل حالها و للراي الاول و الثاني ذهبت ام سلمة و سائر زوجات النبي
منهم من راي ان الامر مطلق ( و الي هذا ذهبت ام المؤمنين عائشة )
4- هل تحل رضاعة الكبير الان ؟؟؟

لا تحل و الدليل انها لا تحل بعد الحولين ما قاله
:
علي ابن ابي طالب/ ابن عباس /ابن مسعود/ جابر/ ابن عمر/ابي هريرة /ام سلمة /سعيد بن المسيب /عطاء/ الشافعي/ مالك /احمد/ اسحاق الثوري
اما ابو حنيفة فخالف و رده تلامذته ( ابو يوسف و محمد ) و علي رأي ابو يوسف و محمد الذي هو التحريم يدور مذهب الاحناف .
فهل معني ذلك ان عائشة ام المؤمنين رضي الله عنها كانت تدعو لامر حرام؟؟!!
نقول بالطبع لا
و لكن حدث نسخ لهذا الامر
و الكل اجمع في الثلاثة اراء المذكورة آنفا ان هذا الامر بتحليل رضاعة الكبير كان لفترة عارضة الا السيدة عائشة
فاذا اثبتنا ان السيدة عائشة نفسها اعترفت بهذا النسخ فلا مجال اذن لحجج النصاري
كيف نثبت ذلك؟؟
نقول اثبات ذلك عقلا و نقلا هو من البخاري
فقد بوّب البخاري رحمة الله عليه بابا اسمه
ثانيا : باب من قال لا رضاعة بعد الحولين
هل اسم الباب واضح؟؟؟
1- لماذا لا تجوز الرضاعة بعد الحولين؟؟؟
لان النبي صلي اله عليه و سلم قال ( انما الرضاعة من المجاعة ) اي ان الرضاعة التي تحيب هي ما كانت في فترة صغر الطفل كي يكون هذا اللبن سبب في بناء لحمه فتكون المرضعة قد انبتت من لبنها لحم الطفل كما الام تنبت من رحمها لحم الطفل فتكون المرضعة كالام في هذا الحين .

2- هل لهذا الدليل شواهد ام انه مجرد استنتاج ؟؟؟

الشاهد من حديث ابن مسعود حين قال ( لا رضاع الا ما شد العظم و انبت اللحم ) و من حديث ام سلمة ( لا يحرم من الرضاع الا ما فتق الامعاء ) .

3- هل جزم احد ان هذا الحديث ناسخ للحديث الذي قبله ؟؟

نعم و منهم المحب الطبري في الاحكام .
4- و لكن كيف تستدل ان عائشة رضي الله عنها قد علمت بهذا النسخ ؟؟؟
اقول لان بمنتهي البساطة هذا الحديث هو من رواية عائشة رضي الله عنها
و اليكم الحديث : اخرج البخاري بسنده عن عائشة رضي الله عنها ان النبي دخل عليها و عندها رجل فكانما قد تغير وجهه فقالت انه اخي فقال انظرن ما اخوانكن انما الرضاعة من المجاعة
فان قال النصاري ان ربما المراد بذلك الامر هو ( عدد الرضعات و ليس السن ) لاجبناهم ان هذا يستحيل فان احاديث اعداد الرضعات التي تحرم التي روتها هي عائشة رضي الله عنها و هي تعلمها جيدا
كذلك لفظ الحديث لا يدل علي العدد و انما يدل علي السن ( انما الرضاعة من المجاعة ) اي في السن الذي يكون سد الجوع فيه هو اللبن الذي يرضعه الرضيع
كذلك بوّب البخاري الحديث كما ذكرنا في باب من قال انه لا تجوز الرضاعة بعد الحولين
وبهذا تزول الشبهة. فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض.
avatar
abdali_bagdad
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 97
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 24/06/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف وحشة الطريق في الخميس 21 أغسطس 2008 - 10:37

السلام عليكم.أخي وحشة الطريق ربما لم تتابع الخبر جيدا فقط اعتذر هذا الرجل فتواه التي قوبلت بالرفض
لا يعرف الحق بالرجال و إنما يعرف الرجال بالحق
اعتذر د.عزت عطية، رئيس قسم الحديث وعلومه بكلية أصول الدين جامعة الأزهر، عن فتواه التي قال فيها بـ"إرضاع المرأة زميلها في العمل" لمنع الخلوة الشرعية بينهما معتبرا أنها كانت لواقعة خاصة وأن الرضاعة بالصغر هي التي ثبت بها التحريم.انظر تقريرلعزت عطية نشرته صحيفة "الوفد" المصرية الاثنين 21-5-2007

اعتذاره هذا ان كان قد اعتذر فعلا وبقناعة وبدون ضغط لاينفي الخلافات والاختلافات بينكم في فهم السنة وما هي طرق اخذها وطرق ردها وهناك امور اخرى كثيرة انتم ابناء السنة مختلفون فيها بسبب الاختلاف المذكور والا فان د.عزت عطية ليس شخصا جاهلا بسنتكم وحديكم حتى يتفوه بهكذا امر اذا لم تكن لديه قواعد يستند عليها اهل السنة فالقضية اذا مثار خلاف وهذا هو مقصودنا من ان لكل مذهب فهمه للسنة بل في داخل كل مذهب اختلافا في فهم السنة فايها صحيح وايها خاطيء؟ ، ومن يفصل بيننا اذا كان المدار هو ارجاع الاختلاف والنزاع للقران والرسول في هذا الوقت الذي يفرح كل حزب بمالديه ؟ ، الاتعتقد بان الفهم الخاطيء للسنة -اذا كانت فعلا سنة وهذا ايضا فيه خلاف- الذي وقع به دكتور يشغل منصب رئيس قسم الحديث في اكبر جامعة واعرقها لابناء السنة ممكن ان يقع فيه ماهو دونه ، فمن الذي يفصل بهذا ثم اليس من العبث والمجانبة للحكمة ان يترك الله سبحانه وتعالى الناس ويترك الرسول ص امته هكذا تختلف بابسط الامور وهي ان تكشف الاجنبية ثديها لرجل لترضعه ليصبح محرما اليس هذا سفها استغفر الله ... فارجع الى عقلك وتدبر فالعقيدة تحتاج العقل وصحيح ان دين الله لايصاب بالعقول لكن بالعقول يمكن تمييز الغث من السمين وبالعقول عرفنا الله وعرفنا الرسل ولذلك فالعقل يدلنا على الائمة والحجج في كل زمان فلا يعقل بقاء الناس على هذه الارض بدون حجة يحتج بها الله على عباده اذا اخطأو فهو يصوبهم ويجب ان يكون الحجة معصوما والا وقع في الخطأ والمحذور ويجر معه الامة الى ذلك فتنحدر الانسانية الى دركات سحيقة وهو مايحدث الان وبما ان العصمة لاترى بعين او تعرف بلمس او حس فهي امر داخلي نفسي ولايمكن للانسان ان يزكي نفسه فضلا عن غيره فلزم ان يكون المعصوم منصوصا عليه من الله عن طريق الرسل فانصف نفسك يااخي وانصفنا معك فنحن لم نرى عليا عليه السلام ولا عمر وابو بكر ولا عداء شخصي بيننا ولكن على العاقل ان ينقذ نفسه من نار وقودها الناس والحجارة فعليه التفكر والسؤال عن دينه حتى يقال عنه مجنون .

بالنسبة لمسألة الرضاع الكبير فهي شبهة يطرحها النصارى الكفار و إخواننا الشيعة المسلمين

هل د.عزت عطية ومسلم والبخاري وعائشة وحفصة وغيرهم نصارى او كفار او شيعة ؟ ، انصف الناس من نفسك لينصفك الناس من انفسهم!!!

الرد على هذه الشبهة:
صار حديث رضاع الكبير مضغة في أفواه النصارى يتصايحون به و يقذفونه في وجوه المسلمين حين عجزهم عن مواجهة الواقع الأليم في كتابهم "المكدس" بالفضائح الجنسية !! لذا وجب الوقوف أمام جهلهم أو تجهيلهم حتى نقيم الحجة عليهم و يكون الجميع على بينة فنقول - و الله المستعان -
نص الحديث:‏
أخرج مسلم في صحيحه (2\1076) عن عائشة قالت: جاءت سهلة بنت سهيل إلى النبي (صلى الله عليه وسلم) فقالت: «يا رسول الله، إني أرى في وجه أبي حذيفة من دخول ‏سالم وهو حليفه». فقال النبي (صلى الله عليه وسلم): «أرضعيه». قالت: «وكيف أُرضِعُهُ وهو رَجُلٌ كبير؟». فتبسّم رسول الله (صلى الله عليه وسلم) وقال: «قد عَلِمْتُ أنه رجُلٌ كبير».... فأرضعته فذهب الذي في نفس أبي حذيفة.‏
موضع الشبهة:‏
يقول النصارى: كيف أرضعت سهلة بنت سهيل ذلك الرجل؟ وهل يجوز لها أن تكشف عورتها أو ترضعه؟
الجواب:‏
1- كيف تتم رضاعة الكبير؟؟ وهل يري بذلك عورة المرأة ؟؟الاجابة علي هذا السؤال تذكر بالنكتة مصرية التي تقول ( ان رجلا اراد شرب اللبن البقري ساخنا فاشعل النار في البقرة )
فهل يشترط لمن يشرب اللبن البقري او الجاموسي انه ينزل تحت الجاموسة ليشرب مباشرة من ثديها؟؟!!!
عموما نقول ان مباشرته للمرأة غير وارد و انما يتم حلب اللبن و يشربه دون ان يري عورتها , وما ثبت بخصوص رضاعة سالم و هو كبير من قبل التي ربته سهلة بنت سهيل هو انها حلبت لبنها في وعاء وأعطته ليشرب من الوعاء و هذا ثابت في طبقات ابن سعد ترجمة سهلة بنت سهيل .

هل تحلون الاشكالات الموجودة في كتبكم والخلافات الموجودة بينكم انفسكم وبينكم وبين الناس بالنكت ؟ ، اليس هذا ضحكا على العقول وتسفيها ، ثم لو صح ماتقول : ان كل من يشرب بطريقتك - التي لم تصرح بها خجلا - يصبح محرم فهل بعد ان اصبح محرما يحل له النضر الى مالا يحل الا لمحارمها اي انه اذا لم ير ثديها او اي شيء مما لايجوز له النظر اليه قبل الشرب فانه بعد ان شرب الحليب بالطريقة المذكورة سيحل له ذلك فهل تقبل هذا واين العقل من هذا ؟ ، ولم قال حسب الحديث المدعى ارضعيه ولم يقل شربيه فهل يصح ان اقول لكل من يشرب حليب البقر بالاناء او اي شيء اخر انه يرضع البقر ؟ ، ثم تاتي وتقول ثبت ذلك في طبقات ابن سعد فعليك اولا ان تاتي بما استندت به على قولك هذا وليس لك ان تقول ثبت وتكتفي ، هذا اولا ، وثانيا لنفرض ان ذلك ثبت حقا فلم الاختلاف لم ينتهي لحد الان بين السنة قديما وحديثا حول فهمهم لهذا الحديث ان صح ؟

2- لماذا جاء الاسلام برضاعة الكبير؟؟؟
الناظر لحديث سهلة سيعرف لماذا ؟
لان سهلة نفسها تقول ان سالم كان يدخل عليهم ( اي انه كان ابنها بالتبني ) فلما حرّم الاسلام هذا التبني كان لابد من مرحلة انتقاليه
كذلك سهلة هي التي قامت بتربية سالم فكان عندها مثل ولدها و عز عليها فراقه

هذا تبرير هناك من يقبله وهناك من يرفضه ولكن بالرجوع الى الحديث نفسه والاحاديث المتصلة نفهم ان عائشة وحفصة كن يفعلن غير مااوردته من فهم :
هذا الحديث موجود في صحيح البخاري رقم الحديث 5088-4000 ومسلم 1453-2637 وهو كما يلي:

حدثنا أَحْمَدُ بنُ صَالحٍ أخبرنا عَنْبَسَةُ حَدّثَني يُونُسُ عن ابنِ شِهَابٍ حَدّثَني عُرْوَةُ بنُ الزّبَيْرِ عن عَائِشَةَ زَوْجِ النّبيّ صلى الله عليه وسلم َ : "أَنّ أَبَا حُذَيْفَةَ بنَ عُتْبَةَ بنِ رَبِيعَةَ بنِ عَبْد ِشَمْسٍ كَانَ تَبَنّى سَالِماً وَأَنْكَحَهُ ابْنَةَ أَخِيهِ هِنْدَ بِنْتَ الْوَلِيدِ بنِ عُتْبَةَ بنِ رَبِيعَةَ، وَهُوَ مَوْلًى لاِمْرَأَةٍ مِنَ الأَنْصَارِ، كَمَا تَبَنّى رَسُولُ الله صلى الله عليه وسلم زَيْداً، وكانَ مَنْ تَبَنّى رَجُلاً في الْجَاهِليّةِ دَعَاهُ النّاسُ إِلَيْهِ وَرُرّثَ مِيرَاثَهُ حَتّى أَنْزَلَ الله عَزّوَجلّ في ذَلِكَ {أُدْعُوهُمْ لاَبَائِهِمْ إِلَى قَوْلِهِ فإِخْوَانُكُم في الدّينِ وَمَوَالِيكُمْ} فَرُدّوا إلَى آبَائِهِمْ، فَمَنْ لم يَعْلَمْ لَهُ أَبٌ كَانَ مَوْلًى وَأَخاً في الدّينِ، فَجَاءَتْ سَهْلَةُ بِنْتُ سُهَيْلِ بنِ عَمْرٍو الْقُرَشِيّ ثُمّ الْعَامِرِيّ وَهِيَ امْرَأَةُ أبي حُذَيْفَةَ، فقالَتْ: يَارَسُولَ الله إِنّا كُنّا نَرَى سَالِماً وَلَداً فَكَانَ يَأْوِي مَعِي وَمَعَ أبي حُذَيْفَةَ في بَيْتٍ وَاحِدٍ وَيَرَانِي فُضْلاً، وَقَدْ أَنْزَلَ الله فِيهِمْ ما قَدْ عَلِمْتَ فَكَيْفَ تَرَى فِيهِ؟ فَقال لَها النّبيّ صلى الله عليه وسلم: أَرْضِعِيهِ، فأَرْضَعَتْهُ خَمْسَ رَضَعَاتٍ، فَكَان بِمَنْزِلَةِ وَلَدِهَا مِنَ الرّضَاعَةِ، فَبِذَلِكَ كَانَتْ عَائِشَةُ تَأْمُرُ بَنَاتِ أَخَوَاتِهَا وَبَنَاتِ إِخْوَانِهَا أَنْ يُرْضِعْنَ مَنْ أَحَبّتْ عَائِشَةُ أَنْ يَرَاهَا وَيَدْخُلَ عَلَيْهَا وَإِنْ كان كَبِيراً خَمْسَ رَضَعَاتٍ ثُمّ يَدْخُلُ عَلَيْهَا. وَأَبَتْ أُمّ سَلَمَةَ وَسَائِرُ أَزْوَاجِ النّبيّ صلى الله عليه وسلم أَنْ يُدْخِلْنَ عَلَيْهِنَّ أحداً بتلكَ الرَّضَاعَةِ. وقد اعترض على عائشة جميع نساء النبي وكثير من صحابة رسول الله ولم يقبلوا تصرفها هذا كما جاء في الاصحاح ووافقتها حفصة في ذلك.


أخبرنا أبو عبد الله الحافظ أنا أبو الفضلِ بنُ إبراهيمَ حدثني أحمدُ بنُ سَلَمَةَ حدثني مسلم بنُ الحَجَّاجِ حدثني عبد الملك بن شعيب بن الليث بن سعد حدثني أبي عن جدي حدثني عُقَيْلُ بنُ خالدٍ عن ابنِ شِهَابٍ قال أخبرني أبو عبيدةَ بنُ عبدِ الله بنِ زَمْعَةَ أَنَّ أُمَّهُ زينبَ بنتَ أبي سَلَمَةَ أخبرته أَنَّ أُمَّهَا أُمَّ سَلَمَةَ زوجَ النبيِّ كانتْ تقولُ : أَبَى سائرُ أَزْوَاجِ النبيِّ أَنْ يُدْخِلْنَ عَلَيْهِنَّ أحداً بتلكَ الرَّضَاعَةِ، وقلنَ لعائشةَ: والله مَا نَرَى هَذَا إلاَّ رخصةً أَرْخَصَهَا رسولُ الله لسالمٍ خاصةً، فما هو بداخلٍ عَلَيْنَا أحدٌ بهَذِهِ الرَّضَاعَةِ ولا رَائِيْنَا. أخرجه مسلم في الصحيح هَكَذَا.


3- هل معني ذلك ان الامر كان خاصا بسهلة ؟؟
انقسمت الارآء علي ثلاث :
منهم من رأي ان الامر كان خاص بسهلة فقط
منهم من راي ان الامر كان لمن كان له مثل حالها و للراي الاول و الثاني ذهبت ام سلمة و سائر زوجات النبي
منهم من راي ان الامر مطلق ( و الي هذا ذهبت ام المؤمنين عائشة )

فمن يحل هذا الاشكل والاختلاف الان اليس هذا من اوضح مصاديق الاختلاف في القران والسنة وفهمهما اليس ممتنعا عقلا ان نتصور ان يترك الله ورسوله الامة تائهة هكذا بامور قد تجر الفساد والويلات عليها ولايوجد من ياخذوا منه الحق الذي لالبس فيه ؟

4- هل تحل رضاعة الكبير الان ؟؟؟

لا تحل و الدليل انها لا تحل بعد الحولين ما قاله :
علي ابن ابي طالب/ ابن عباس /ابن مسعود/ جابر/ ابن عمر/ابي هريرة /ام سلمة /سعيد بن المسيب /عطاء/ الشافعي/ مالك /احمد/ اسحاق الثوري
اما ابو حنيفة فخالف و رده تلامذته ( ابو يوسف و محمد ) و علي رأي ابو يوسف و محمد الذي هو التحريم يدور مذهب الاحناف .
فهل معني ذلك ان عائشة ام المؤمنين رضي الله عنها كانت تدعو لامر حرام؟؟!!
نقول بالطبع لا
و لكن حدث نسخ لهذا الامر
و الكل اجمع في الثلاثة اراء المذكورة آنفا ان هذا الامر بتحليل رضاعة الكبير كان لفترة عارضة الا السيدة عائشة
فاذا اثبتنا ان السيدة عائشة نفسها اعترفت بهذا النسخ فلا مجال اذن لحجج النصاري
كيف نثبت ذلك؟؟
نقول اثبات ذلك عقلا و نقلا هو من البخاري
فقد بوّب البخاري رحمة الله عليه بابا اسمه
ثانيا : باب من قال لا رضاعة بعد الحولين
هل اسم الباب واضح؟؟؟

وهل غفل السابقون واللاحقون ومنهم د.عزت عن هذا النسخ واين هذا النسخ ولم يظهره منكم من لايعتقد بهذا اما الناس ويقطع نزاع لقوم ؟!!!!
ان هو الا تبرير واليك الدليل على ان عائشة لم تقل بالنسخ :
عن عائشة قالت : لقد نزلت آية الرجم ورضاع الكبير عشراً ولقد كانت صحيفة تحت سريري فلما مات رسول الله صلى الله عليه وآله وتشاغلنا بموته دخل داجن فأكلها " أقول : نص عبارة سنن ابن ماجة في باب رضاع الكبير من ابواب النكاح " حدثنا أبو سلمة يحيى بن خلف ، عن محمد بن إسحاق عن عبدالله بن ابي بكر عن عمرة عن عائشة وعن عبد الرحمان بن القاسم عن ابيه عن عائشة قالت: لقد نزلت آية الرجم ورضاعة الكبير عشراً ولقد كان في صحيفة تحت سريري فلما مات رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وتشاغلنا بموته دخل داجن فأكلها " وقال السيوطي في الدر المنثور في تفسي هذه الفقرة " وأمهتكم التي أرضعنكم وأخوانكم من الرضاعة" من آية 23 من سورة النساء ، واخرج ابن ماجة عن عائشة قالت : لقد نزلت آية الرجم ، الحديث". ونقله احمد بن حنبل في مسنده هكذا (انظر ج6 ، ص 269 ) .

وهنا بالاضافة الى انها تثبت ان الاية لم تنسخ حتى توفي النبي ص فعلى من نزل نسخها بعد وفاة الروسل تدعي عائشة ايضا بان آيات الله غير محفوضة من هذا الداجن وهذا خلاف قول الله تبارك وتعالى : " انه لكتاب عزيز لاياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه فكيف يكون عزيز وقد أكلته شاة وأبطلت فرضه وأسقطت حجته ؟ وأي أحد يعجز عن ابطاله والشاة تبطله ؟! وكيف قال : اليوم أكملت لكم دينكم وقد ارسل إليه مايأكله ؟ وكيف عرض الوحي لاكل شاة ولم يأمر باحرازه وصونه ؟! ولم أنزله وهو لايريد العمل به ؟ !
ولايستبعد بان عائشة هي التي روت عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أمر سهلة ان ترضع سالماً ويدخل عليها بذلك الرضاع ، وخاصة بعد مخالفة سائر زوجات الرسول إياها في هذا الحكم ، فكان خير علاج لهذه المشكلة وجود آية من القرآن تؤيد فتواها "آية الرجم ورضاع الكبير عشراً التي اكلتها الشاة ".

وعن عائشة قالت : " كان فيما أنزل القرآن عشر رضعات معلومات يحرمن ثم نسخن بخمس معلومات" .

فاذا كانت آية الرجم ورضاع الكبير عشراً نزلت قبل وفاة الرسول صلى الله عليه وآله وقد تشاغلت عائشة بموت الرسول صلى الله عليه وآله وجاءت شاة فاكلت هذه الآية فكيف جاء النسخ بعد ذلك ؟ ! فهل ياترى نزل النسخ على عائشة بعد وفاة الرسول صلى الله عليه وآله ؟؟؟!!!!.

يتبع رجاءا

وحشة الطريق
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 269
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف وحشة الطريق في الخميس 21 أغسطس 2008 - 10:40

تكملة :

1- لماذا لا تجوز الرضاعة بعد الحولين؟؟؟
لان النبي صلي اله عليه و سلم قال ( انما الرضاعة من المجاعة ) اي ان الرضاعة التي تحيب هي ما كانت في فترة ضغر الطفل كي يكون هذا اللبن سبب في بناء لحمه فتكون المرضعة قد انبتت من لبنها لحم الطفل كما الام تنبت من رحمها لحم الطفل فتكون المرضعة كالام في هذا الحين .

2- هل لهذا الدليل شواهد ام انه مجرد استنتاج ؟؟؟
الشاهد من حديث ابن مسعود حين قال ( لا رضاع الا ما شد العظم و انبت اللحم ) و من حديث ام سلمة ( لا يحرم من الرضاع الا ما فتق الامعاء ) .

3- هل جزم احد ان هذا الحديث ناسخ للحديث الذي قبله ؟؟
نعم و منهم المحب الطبري في الاحكام .
4- و لكن كيف تستدل ان عائشة رضي الله عنها قد علمت بهذا النسخ ؟؟؟
اقول لان بمنتهي البساطة هذا الحديث هو من رواية عائشة رضي الله عنها
و اليكم الحديث : اخرج البخاري بسنده عن عائشة رضي الله عنها ان النبي دخل عليها و عندها رجل فكانما قد تغير وجهه فقالت انه اخي فقال انظرن ما اخوانكن انما الرضاعة من المجاعة
فان قال النصاري ان ربما المراد بذلك الامر هو ( عدد الرضعات و ليس السن ) لاجبناهم ان هذا يستحيل فان احاديث اعداد الرضعات التي تحرم التي روتها هي عائشة رضي الله عنها و هي تعلمها جيدا
كذلك لفظ الحديث لا يدل علي العدد و انما يدل علي السن ( انما الرضاعة من المجاعة ) اي في السن الذي يكون سد الجوع فيه هو اللبن الذي يرضعه الرضيع
كذلك بوّب البخاري الحديث كما ذكرنا في باب من قال انه لا تجوز الرضاعة بعد الحولين
وبهذا تزول الشبهة. فأما الزبد فيذهب جفاء وأما ما ينفع الناس فيمكث في الأرض.

وهذا هو التناقض والاختلاف فيما بينكم الذي لم يتحرر الاشكال به لحد الان وان ماذكرته يثبت الامعان في هذا الاختلاف وليس العكس فاما الذي تسميه انت زبد لانه يحشركم في خانة محرجة فانه ورد في سنتكم المنقولة واختلفتم فيه كثيرا ولازال موجودا في كتبكم التي تأخذون السنة منها فكثير من الناس منكم لم يعتبره زبد ويعتبرونه ينفع الناس وماتقوله الان انت هو مايعتبرونه زبدا فكن منصفا .
واليك احاديث اخرى وردت في سنتكم لاادري هل تسميها زبدا ام تنفع الناس وما الفيصل في هذا وما طرقكم للتفريق بين الزبد وماينفع الناس ولماذا لم يذهب هذا الزبد لحد الان واعتبره د.عزت عطية، وهورئيس قسم الحديث وعلومه بكلية أصول الدين جامعة الأزهر ينفع الناس ولم يتنازل عن فهمه هذا طيلة سنوت عمره الا بعد ان تعرض لضغوط واضحة ؟ فهل هذا الاتناقضا ....

احاديث اخرى تسيء لشخص الرسول وردت في كتب السنة:
وردت روايات أخرى موضوعة تسيء لشخص النبي محمد (ص) وترفع من شأن أبي بكر وعمر وعائشة على حساب الرسول (ص) ولا أدري كيف يمكن لأحد أن يقر أو يقبل أو يروج لهكذا روايات بعيدة كل البعد عن الواقع المحمدي ، واليكم الروايات:
عن زيد عن عبد الرحمن بن أبى بكرة أن الأسود بن سريع قال: أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فقلت: يا رسول الله أني قد حمدت ربى تبارك وتعالى بمحامد ومدح وإياك. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أما ان ربك تبارك وتعالى يحب المدح هات ما امتدحت به ربك. قال: فجعلت أنشده فجاء رجل فاستأذن أدلم أصلع أعسر أيسر. قال: فاستنصتني له رسول الله صلى الله عليه وسلم ووصف لنا أبو سلمة كيف استنصته قال كما صنع بالهر فدخل الرجل فتكلم ساعة ثم خرج ثم أخذت أنشده أيضا ثم رجع بعد فاستنصتنى رسول الله صلى الله عليه وسلم ووصفه أيضا فقلت يا رسول الله من ذا الذي استنصتني له فقال هذا رجل لا يحب الباطل هذا عمر بن الخطاب ).
المصادر: مسند احمد لأحمد بن حنبل ج 3 ص 435/ كنز العمال ج3ص847/ مجمع الزوائد للهيثمي ج8ص118/ كشف الخفاء للعجلوني ج2ص137/ جزء أحاديث الشعر للمقدسي ص76.

وهنا ظهر عمر بن الخطاب بصورة المطبق للشريعة والمحافظ عليها ، وظهر رسول الله (ص) بصورة المتهاون بالشريعة (وحاشاه) حيث أمر الشاعر بالإنصات عند دخول عمر لأنه لا يحب الباطل !!!!!!!!! سبحان الله الباطل الذي لا يحبه عمر تجد رسول الله (ص) يحبه ويستمع إليه في خفية من عمر بن الخطاب!!! نعم هذا هو التعصب يبلغ بأهله مبلغاً بحيث يفضلون شخصاً على أفضل الخلق على الإطلاق، وينسبون الرسول (ص) إلى التهاون في سماع الباطل الذي لا يسمح به عمر بن الخطاب!!!!!!!!!!!!!!!!!

أحمد قال حدثنا ابن وهب قال أخبرنا عمرو أن محمد بن عبد الرحمن الأسدي حدثه عن عروة عن عائشة قالت دخل علي رسول الله صلى الله عليه وسلم وعندي جاريتان تغنيان بغناء بعاث فاضطجع على الفراش وحول وجهه ودخل أبو بكر فانتهرني وقال مزمارة الشيطان عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فأقبل عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال دعهما فلما غفل غمزتهما فخرجتا وكان يوم عيد يلعب السودان بالدرق والحراب فإما سألت النبي صلى الله عليه وسلم وإما قال أتشتهين تنظرين قلت نعم فأقامني وراءه خدي على خده وهو يقول دونكم يا بني أرفدة حتى إذا مللت قال حسبك قلت نعم قال فاذهبي).
المصادر: صحيح البخاري ج 2 ص 2ـ3+ج3ص228/ صحيح مسلم ج3ص22ـ23/ السنن الكبرى للبيهقي ج10ص218/ المحلى لابن حزم ج5ص92/ فقه السنة للشيخ سيد سابق ج1ص323/ سبل الهدى والرشاد للصالحي الشامي ج8ص325.
وهنا جاء الدور لأبي بكر ليأخذ نصيبه من المظلوم الرسول محمد (ص)، حيث تصور لنا عائشة أن الرسول محمد (ص) يقبل بالغناء ولا ينهى عنه ويضطجع على فراشة وصوت المغنيات يملئ أذنيه (وحاشاه) والداهية أن الغناء متمثل بيوم بعاث الذي شهد معركة كبرى انتصر فيها الأوس على الخزرج في الجاهلية، هذه الجاهلية التي جاء رسول الله (ص) ليقضي عليها من الوجود.
ثم يأتي أبو بكر الآمر بالمعروف الناهي عن المنكر المحافظ على الشريعة ، فيغضب لوجود مزمارة الشيطان عند رسول الله (ص) وينهى عن ذلك بقوة . فيلتفت اليه الرسول (ص) ويأمره بالسكوت والسماح باستمرار الغناء!!!!!!!!!!!!!! وهنا أم الدواهي إذ لم تقتصر عائشة على وصف الرسول (ص) بعدم النهي عن الغناء ، بل ترقت الى وصفه بأنه بأنه يأمر بالباطل (الغناء) لأنه قال لأبي بكر ( دعهما) أي دع المغنيتين يستمران بالغناء!!! ( وحاشا الرسول (ص) من كل ذلك).
ثم تنتقل عائشة فتقص علينا قصة أخرى تصور فيها دلالها وتفاني الرسول (ص) في طاعتها حتى في الأمور الغير لائقة بشخصه الكريم العظيم ، حيث يجعلها خلفه لتطلع على لهو ولعب السودان ، سبحان الله هل يعقل ان هذا هو النبي الذي بعث ليتمم مكارم الأخلاق؟!! هل هذه هي أخلاق النبي الذي يقول بأنه أغير من نبي الله إبراهيم (ع) ؟!! هل هذا هو حاله بحيث يدور بامرأته لتنظر رقص الرجال وأي رجال وأي محفل ؟!! بين أهل اللعب واللهو ، حاشاك وألف حاشاك يا رسول الله من هكذا أعمال يترفع عنها من له أدنى مستوى من الغيرة ، كيف .. كيف وأنت أغير الخلق أجمعين ، فبربكم يا من تتبعون عائشة والبخاري ومسلم هل ترضون بذلك لأنفسكم فضلاً عن قبوله لنبيكم ؟!!! رحم الله امرءاً سمع فوعى ودعي إلى رشاد فدنا، كما قال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع).

وعن زهير بن حرب حدثنا جرير عن هشام عن أبيه عن عائشة قالت جاء حبش يزفنون (أي يرقصون) في يوم عيد في المسجد فدعاني النبي صلى الله عليه وسلم فوضعت رأسي على منكبه فجعلت انظر إلى لعبهم حتى كنت أنا التي انصرف عن النظر إليهم ).
المصادر: صحيح مسلم ج 3 ص 22ـ23/ المحلى لابن حزم ج9ص62، وغيرهما من المصادر بألفاظ متقاربة.

وهذه حاثة أخرى تقصها علينا عائشة من أرشيفها مع رسول الله (ص)، وهي أيضاً قصة لعب ورقص ولكن هذه المرة الرقص في بيت من بيوت الله جل جلاله !! هذه البيوت التي أذن أن ترفع ويذكر فيها اسمه تكون مسرحاً للرقص واللهو!! وبمرأى ومسمع رسول الله (ص) وعائشة تنظر من خلفه إلى هذا المنظر الممتع لها !! ولماذا هذا الغناء وهذا الرقص ؟! الجواب: لأنه بمناسبة العيد !! سبحان الله وهل أن هذه هي شعائر العيد عند المسلمين ؟!! هل هذه هي نظرة الإسلام والرسول محمد (ص) لأعياد الله تعالى؟!!!!! ألم تردنا روايات عن الرسول محمد (ص) وعن عترته الأبرار تبين لنا أعمال وشعائر يوم العيد من صلاة ودعاء وتلاوة القرآن وصلة الرحم وإصلاح ذات البين ... الخ ، فلم يروى استحباب الرقص واللهو في يوم العيد ، وحاشا دين الإسلام من اللهو واللغو .

وعن محمد بن رافع وعبد بن حميد قال عبد اخبرنا وقال ابن رافع حدثنا عبد الرزاق اخبرنا معمر عن الزهري عن ابن المسيب عن أبي هريرة قال: ( بينما الحبشة يلعبون عند رسول الله صلى الله عليه وسلم بحرابهم إذ دخل عمر بن الخطاب فأهوى إلى الحصباء يحصبهم بها فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم دعهم يا عمر ).
المصادر: صحيح مسلم ج 3 ص 23/ صحيح البخاري ج3ص227/ مسند أحمد ج2ص308/ كشف القناع للبهوتي ج4ص58/ السنن الكبرى للبيهقي ج10ص17/ نيل الأوطار للشوكاني ج8ص255/المصنف للصنعاني ج10ص466.

الظاهر أن عمر وعائشة مصران على إظهار الرسول (ص) بمظهر العاشق للرقص واللهو (وحاشاه) والمدافع عن أهل ارقص واللهو بما أوتي من قوة!! ومن المنكر والناهي عن هذه الأفعال المنكرة؟ هم أبو بكر وعمر وعائشة ، حسب هذه الروايات !!!
وسأذكر إليكم بعض الروايات وبدون تعليق مراعاة للاختصار:

في سنن الترمذي بسنده عن بريدة انه قال : ( خرج رسول الله ( ص ) في بعض مغازيه ، فلما انصرف جاءت جارية سوداء فقالت : يا رسول الله إني كنت نذرت إن ردك الله صالحا أن أضرب بين يديك بالدف وأتغنى ، فقال لها ( ص ) : إن كنت نذرت فاضربي وإلا فلا ، فجعلت تضرب فدخل أبو بكر وهي تضرب ، ثم دخل علي وهي تضرب ، ثم دخل عثمان وهي تضرب ، ثم دخل عمر فألقت الدف تحت إستها ثم قعدت عليه ، فقال رسول الله ( ص ) : إن الشيطان ليخاف منك يا عمر ، إني كنت جالسا وهي تضرب ، فدخل أبو بكر وهي تضرب ، ثم دخل علي وهي تضرب ، ثم دخل عثمان وهي تضرب ، فلما دخلت أنت يا عمر ألقت الدف ).
المصادر: سنن الترمذي ج5ص283ـ284/ نيل الأوطار للشوكاني ج8ص271/ إرواء الغليل للألباني ج8ص214/ تاريخ مدينة دمشق ج44ص83/ أسد الغابة لابن الأثير ج4ص64.

وفي صحيح البخاري بسنده عن عائشة: ( انها زفت امرأة إلى رجل من الأنصار فقال نبي الله : يا عائشة ما كان معكم من لهو ؟ فان الأنصار يعجبهم اللهو ).
المصادر: صحيح البخاري ج6ص140/ نيل الأوطار للشوكاني ج6ص336/ فقه السنة للشيخ سيد سابق ج2ص232/ فتح الباري لابن حجر ج9ص185/ كنز العمال ج15ص212/ إرواء الغليل للألباني ج7ص52/ الكامل لعبد الله بن عدي ج1ص424/ سبل الهدى والرشاد للصالحي الشامي ج9ص52.


عن يزيد بن حصيفة عن السائب بن يزيد أن امرأة جاءت إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ( يا عائشة أتعرفين هذه قالت لا يا نبي الله فقال هذه قينة بني فلان تحبين ان تغنيك قالت نعم قال فأعطاها طبقا فغنتها فقال النبي صلى الله عليه وسلم قد نفخ الشيطان في منخريها ). المصادر: مسند احمد بن حنبل ج 3 ص 449/ كنز العمال ج15ص214/ المعجم الكبير للطبراني ج7ص158/ مجمع الزوائد للهيثمي ج8ص130.

عن عروة عن عائشة: ( أن أبا بكر دخل عليها وعندها جاريتان في أيام منى تدففان وتضربان والنبي صلى الله عليه وسلم متغش بثوبه فانتهرهما أبو بكر فكشف النبي صلى الله عليه وسلم عن وجهه وقال دعهما يا أبا بكر فإنها أيام عيد وتلك الأيام أيام منى ) صحيح البخاري ج 2 ص 11.

عن عروة عن عائشة قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم جالسا فسمعنا لغطاً وصوت الصبيان فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم فإذا حبشية تزفن والصبيان حولها فقال: ( يا عائشة تعالي فانظري فجئت فوضعت ذقني على منكب رسول الله صلى الله عليه وسلم فجعلت أنظر إليها ما بين المنكب إلى رأسه فقال لي: أما شبعت؟ فجعلت أقول: لا ، لأنظر منزلتي عنده. إذ طلع عمر فارفض الناس عنها. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إني لأنظر إلى شياطين الجن والإنس قد فروا من عمر قالت فرجعت ) السنن الكبرى للنسائي ج 5 ص 309.


وعن عائشة قالت : ( كان رسول الله ( ص ) مضطجعا في بيته كاشفا فخذيه وساقيه ، فاستأذن أبو بكر فأذن له وهو على تلك الحالة فتحدث ، ثم استأذن عمر فأذن له وهو كذلك فتحدث ، ثم استأذن عثمان فجلس رسول الله ( ص ) وسوى ثيابه فدخل وتحدث معه ، فلما خرج قالت عائشة : دخل أبو بكر فلم تباله ، ودخل عمر فلم تباله ،( أي لم تهتم لدخولهما وتستر فخذيك) ، ثم دخل عثمان فجلست وسويت ثيابك ؟ فقال : ألا أستحي من رجل تستحيي منه الملائكة ) الثمر الداني للآبي الأزهري ص 687.

وبعد كل هذا تقولون نرجع للقران والسنة التي اختلفتم فيما بينكم فيها ايما اختلاف والمثل الذي يحضرني الان هو( طبيب يداوي الناس وهو عليل) ، وهذا المثل انسب واقرب من مثلك الذي طرحته انت على شكل نكته مصرية
واليك رابط الموضوع الذي نشرته قناة العربية
http://www.alarabiya.net/articles/2007/05/16/34518.html

وحشة الطريق
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 269
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/02/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف مجيد في الأربعاء 3 سبتمبر 2008 - 11:18

بسم الله الرحمن الرحيم
أشدّ على يد الزميل "وحشة الطريق " وأنصح المحاور المخالف " abdali_bagdad " أن ينتهج نهج الله ورسوله في الاحتجاج على المخالفين للعقائد الصحيحة بالعقل والفطرة فلم يكن الرسول قد احتج بالقرءان والنصوص على المشركين كي يقنعهم بخطأ عقيدتهم وإنما استنهض عقولهم وخاطب فطرتهم التي فطرهم الله عليها فلم يكونوا يؤمنوا بأن القرءان كلام الله بعد ..

فبالعقل يعرف الله ويعبد ولم ينزل تشريع تعبّدي الا بعد خمس سنوات من البعثة فما كانت نوع العبادة التي يفعلها المسلمون قبلها ...؟

أرجو من المتحاورين الرجوع الى اصل النقاش وهو فهم الولاية بالعقل والمؤيد بالنصوص ..

مجيد
مشترك مجتهد
مشترك مجتهد

عدد الرسائل : 99
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 22/07/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الى عبد علي بغداد / طلب حوار

مُساهمة من طرف غريب حزين في الأربعاء 3 سبتمبر 2008 - 16:32

مجيد كتب:بسم الله الرحمن الرحيم
أشدّ على يد الزميل "وحشة الطريق " وأنصح المحاور المخالف " abdali_bagdad " أن ينتهج نهج الله ورسوله في الاحتجاج على المخالفين للعقائد الصحيحة بالعقل والفطرة فلم يكن الرسول قد احتج بالقرءان والنصوص على المشركين كي يقنعهم بخطأ عقيدتهم وإنما استنهض عقولهم وخاطب فطرتهم التي فطرهم الله عليها فلم يكونوا يؤمنوا بأن القرءان كلام الله بعد ..

فبالعقل يعرف الله ويعبد ولم ينزل تشريع تعبّدي الا بعد خمس سنوات من البعثة فما كانت نوع العبادة التي يفعلها المسلمون قبلها ...؟

أرجو من المتحاورين الرجوع الى اصل النقاش وهو فهم الولاية بالعقل والمؤيد بالنصوص ..

هل إحتجاج الرضا (ع) من الدليل العقلي المؤيد بالنص يا مجيد أم لا ؟؟؟ أم أن جوابه (ع) غير مقنع وناقص ولا يقبله العقل ( وحاشاه من ذلك ) ؟؟؟!!!!!!!!!!!!!
وانا اقول لك كقول الامام الرضا (ع):
هل ادعى وصية الرسول محمد (ص) باحمد ابن الامام المهدي (ع) احد غير السيد أحمد الحسن؟؟؟

الجواب قطعاً لا، واتحدى أي احد ان يأتي بذلك....
فردك على قولي هو رد على قول الامام الرضا (ع) الذي افحم به اليهود والنصارى.
!!!!!!!


الحمد لله وحده ولعنة الله على الكافرين الجاحدين

غريب حزين
مشترك جديد
مشترك جديد

عدد الرسائل : 32
نقاط : 0
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/05/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى